الرئيسية / وطني / أبرزت دور معدي المواضيع وأشادت بجهودهم… بن غبريط تثمّن مساهمة 11 وزارة في إنجاح باك 2018
elmaouid

أبرزت دور معدي المواضيع وأشادت بجهودهم… بن غبريط تثمّن مساهمة 11 وزارة في إنجاح باك 2018

الجزائر- أشادت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط بالدور الذي لعبته 11 وزارة لإنجاح شهادة البكالوريا لدورة 2018، حيث ثمنت جهودها ودعتها إلى مواصلة العمل خلال المواعيد القادمة، وهذا قبل أن تشيد بالدور الذي

صدر عن معدي المواضيع وكل الطاقم الذي سهر على إعدادها ومراقبتها والذين تم الافراج عنهم بعد 37 يوما من العزلة.

وثمنت  وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط في بيان نشرته على صفحتها على “الفايس بوك”  الالتزام والتجنيد الذي أبدته مختلف القطاعات الحكومية الأخرى لإنجاح امتحانات شهادات البكالوريا والبالغ عددها 11وزراة،  وأكدت سهرها طيلة أيام الامتحان من 20 الى 25جوان 2018 على الاتصال الدائم مع مديريات التربية الخمسين للوقوف على مجريات سير العملية عبر كل المراكز وسهرها على تطبيق الإجراءات اللازمة في كل إشكالية وقعت.

وأكدت وزيرة التربية الوطنية سهرها على إنجاح امتحانات البكالوريا لدورة 2018، معلنة عن قيامها مساء الإثنين رفقة وفد من إطاراتها المركزية، بزيارة إلى فرع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات بالقبة، الجزائر العاصمة، وهذا للقاء طاقم الاطارات والموظفين المكلفين بقراءة ومراقبة وكذا طبع مواضيع شهادة البكالوريا وهذا على مدار 37 يوما من العزلة بالديوان الوطني للامتحانات والمسابقات قبل أن يتم الإفراج عنهم .

وخلال هذه المناسبة قدمت الوزيرة شكرها إلى كافة المؤطرين من بيداغوجيين وإداريين، وعمال الدعم، عن المجهودات المبذولة من طرفهم واعترافا بالالتزام والتجنيد الذي أبدته مختلف القطاعات الحكومية الأخرى على غرار وزارات: الدفاع الوطني، الداخلية، العدل، البريد وتكنولوجيات المواصلات السلكية واللاسلكية، الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، والتضامن الوطني والاسرة وقضايا المرأة.

كما ثمنت الوزيرة جميع الجهود التي ساهمت في نجاح الجوانب المرتبطة بتنظيم امتحان شهادة الباكالوريا حيث قالت “إنه من الناحية المادية تم ضمان أحسن الظروف لسير الامتحان، وهو الامر نفسه بالنسبة للجانب البيداغوجي حيث كانت المواضيع واضحة ومفهومة وموائمة مع البرنامج الدراسي المستنفد عبر كامل المؤسسات التربوية على المستوى الوطني”.

كما أكدت الوزيرة على  تقديرها لجميع المتدخلين في عملية تنظيم الامتحانات الوطنية الرسمية، على جهودهم المبذولة، تجنيدهم ويقظتهم. كما دعتهم الى مواصلة العمل خلال المواعيد القادمة، خدمة للمدرسة الجزائرية.

وأشارت في المقابل وزيرة التربية نورية بن غبريط أنه في إطار مرافقة المسؤولين المحلين والمتدخلين في تنظيم امتحان شهادة الباكالوريا، سهرت  وعبر المحاضرة المرئية المفتوحة، على الاجتماع طيلة أيام إجراء الامتحان، مع مديري التربية للولايات، مرفوقين برؤساء مصالح الامتحانات والمسابقات، حيث وقفت على مجريات سير العملية، كما أعطت توجيهات الى جميع المتدخلين بخصوص التعامل مع كل المستجدات لحظة وقوعها، هذا بالإضافة إلى تأكيدها المستمر على ضرورة التجنيد، تكاثف الجهود، التحلي باليقظة وضمان أحسن الظروف لسير الامتحان.