الرئيسية / رياضي / أربع حصص تدريبية ونغيز بأوراق مكشوفة

أربع حصص تدريبية ونغيز بأوراق مكشوفة

شد وفد المنتخب الوطني لكرة القدم، السبت، الرحال إلى السيشل في حدود منتصف النهار  للعب مواجهة الخميس المقبل أمام المنتخب المحلي في إطار الجولة الخامسة

وما قبل الأخيرة من تصفيات كأس إفريقيا المقررة في الغابون بداية السنة المقبلة 2017،. 

 وترأس وفد “الخضر” رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم محمد روراوة الذي أراد أن يكون إلى جانب اللاعبين حتى لا يتأثروا برحيل الفرنسي كريستيان غوركيف الذي استقال من منصبه في شهر مارس المنصرم وخلفه المدرب المساعد نبيل نغيز بصفة مؤقتة إلى حين انتداب مدرب رئيسي.

وبرمج نبيل نغيز حصة تدريبية صباحية بمركز سيدي موسى التقني بالعاصمة قبل أن يطير الخضر على متن طائرة خاصة تابعة للخطوط الجوية الجزائرية، وهي الحصة التي كانت خفيفة والتي نابت عن الحصة المسائية في السيشل، لأن رفقاء بودبوز سيتدربون لأول مرة، الإثنين، في ملعب المباراة، علما أن التربص التحضيري للخضر انطلق السبت الفارط.

وتحسبا لمباراة السيشل التي تدخل ضمن الجولة الخامسة من مباريات الفوج العاشر التصفوي المؤهل إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا 2017 بالغابون، والتي ستجرى في الثاني جوان الداخل، سيجري رفقاء رياض محرز أربع حصص تدريبية بعد وصولهم إلى العاصمة فكتوريا سيخصصها نبيل نغيز للجانب التكتيكي الذي تم تأجيله بسبب وصول بعض اللاعبين متأخرين، ولو أنه سيلعب بالمكشوف ولا يخفي أوراقه خاصة وأنه أكد بأنه سيتبع نفس النهج التكتيكي الذي كان يعتمد عليه غوركيف أي خطة 4/4/2،

وقام نغيز بمعاينة منتخب السيشل مع اللاعبين بمشاهدة بعض مبارياته الأخيرة وتبين له تطور مستواه مقارنة بالموسم الماضي حينما فاز عليه “الخضر” برباعية نظيفة بملعب تشاكر بالبليدة، لهذا يطالب نغيز من لاعبيه الحذر من هذا المنتخب الذي يلعب هجومه بسرعة كبيرة وبإمكانه التسجيل على ميدانه المعشوشب طبيعيا الذي يقدم فيها أداء مغايرا لما يقدمه خارج ميدانه.

وخضع لاعبو المنتخب الوطني إلى الفحوصات الطبية والخاصة بالمنشطات قبل التنقل إلى السيشل، حيث أخضع الطاقم الفني جميع اللاعبين إلى الفحوصات اللازمة قبل إقلاعهم إلى فيكتوريا، لا سيما أن القوانين الأخيرة لـ”الكاف” تجبر كل المنتخبات على فحص لاعبيها قبل المواجهات الرسمية.