الرئيسية / دولي / أردوغان يقدم قطاع غزة ككبش فداء

أردوغان يقدم قطاع غزة ككبش فداء

قالت الإذاعة العامة الإسرائيلية إن تركيا تخلت عن رفع الحصار عن قطاع غزة من أجل المضى قدما للتوقيع على اتفاق تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

 

وأضافت الإذاعة أن الرئيس التركى رجب طيب أردوغان أبلغ قيادة حماس بأنه فعل كل ما فى وسعه لرفع الحصار أو تخفيفه، لكن إسرائيل تمسكت بموقفها الرافض، وأنه مضطر للمضى قدما فى تطبيع العلاقات معها حرصا على مصالح أنقرة. وأوضحت الإذاعة أنه من المتوقع أن تتخذ السلطات التركية إجراءات مشددة تلبية للشروط الإسرائيلية ضد مسؤولى الحركة فى تركيا، من حيث تقليص وجودهم وتحركاتهم على أراضيها فى المرحلة المقبلة، وهو مايعتبر تخليا عن غزة وتقديمها ككبش فداءوكانت أكدت مصادر تركية رفيعة المستوى فى أنقرة ، أن تركيا وإسرائيل سيعلنان يوم الأحد القادم عن التوصل إلى اتفاق مصالحة بينهما وإعادة تطبيع العلاقات.وأوضحت المصادر التركية أنه سيتم فى مطلع شهر جويلية المقبل إكمال صياغة الاتفاق ثم توقيعه، ويتم فى اواخر الشهر نفسه تبادل السفراء بين البلدين. وكانت قد نشبت أزمة دبلوماسية حادة، أعقبها انقطاع العلاقات، بعد قيام القوات الخاصة الإسرائيلية بمهاجمة سفينة مافي مرمرة التركية، عام 2010، التي كانت متوجهة لفك الحصار عن القطاع، ما أدى إلى مقتل 10 من الناشطين على السفينة، منهم 9 أتراك.وكانت أنقرة قد اشترطت على تل أبيب الاعتذار لضحايا الهجوم، الأمر الذي حصل بالفعل عام 2013، وكذلك دفع تعويضات للضحايا، حيث تم الاتفاق على الشرط الثاني مقابل سحب ذوي الضحيا الدعاوى المرفوعة على الضباط والموظفين الإسرائيليين في المحاكم التركية والدولية.