الرئيسية / محلي / أزيد من 15 شابا يستفيدون من محلات تجارية ببراقي
elmaouid

أزيد من 15 شابا يستفيدون من محلات تجارية ببراقي

 استفاد أزيد من 15 شابا كان يزاول النشاط التجاري ضمن السوق الفوضوية بالطريق الرابط بين براقي وسيدي موسى من محلات تجارية على مستوى السوق الجواري الجديد المنجز بمنطقة الرايس، بعد دمجهم قانونيا لممارسة النشاط، في انتظار تعميم العملية على شباب آخرين ينتظرون فرصتهم بفارغ الصبر.

انتشلت مصالح بلدية سيدي موسى وبراقي بالعاصمة أزيد من 15 شابا من الفوضى التي كانوا يمارسون على أساسها نشاطهم غير القانوني في التجارة، ومكنتهم من منصب شغل يضمن لهم حقوقهم كاملة في ظروف مستقرة وفي موقع يضمن تحقيق أرباح بالنظر إلى أن السكان كانوا قد طالبوا في أكثر من مناسبة بتمكينهم من سوق جواري يستجيب لاحتياجاتهم الكثيرة بالنظر إلى بُعد الأسواق التي كانوا يبتاعون منها مستلزماتهم، في حين أن تلك المتوفرة لم تكن تستجيب لتطلعاتهم بالنظر إلى عدم خضوعها لشروط النظافة اللازمة كونها سلعا تشترى وتباع بطريقة فوضوية.

وحسب السكان، فإن فتح سوق جوارية جديدة بمنطقة الرايس أعفتهم من كثير من المعاناة التي كانوا يقاسونها خاصة أثناء المناسبات التي يزداد فيها التجار الفوضويون ويستغلون ازدياد نسبة الاستهلاك لدى الجزائريين، الأمر الذي عجل بتحرك السلطات المحلية بالتنسيق مع مصالح الأمن لوضع حد للظاهرة التي انعكست سلبا على السكان دون الحديث عن تبعاتها على الاقتصاد الوطني، حيث تنتشر شاحنات البيع العشوائي في أربع نقاط هي حي الرايس، الدهيمات وطريق براقي وكذا طريق الأربعاء في مشاهد استدعت التصرف وتسوية الإشكال الذي ألقى بظلاله على كثير من الأمور.

وأضاف السكان أن عملية فتح سوق جواري أسفرت عن دمج أزيد من 15 شابا في التجارة النظامية بتمكينهم من محلات منظمة بالسوق الجواري الجديد بحي الرايس التابع لبلدية براقي، بعدما كانوا ينشطون على مستوى الطريق الولائي 115 الرابط بين بلدية براقي وسيدي موسى متسببين في ازدحام مروري خانق وازعاج المارة.