الرئيسية / وطني / أطراف تحاول التشويش بنشر مواضيع مزيفة

أطراف تحاول التشويش بنشر مواضيع مزيفة

 فندت وزارة التربية الوطنية حصول أية تسريبات في مواضيع امتحانات البكالوريا الجزئية، مؤكدة أن بعض الاطراف  تحاول التشويش على الجزائريين عبر نشر مواضيع

مزيفة لامتحانات على أنها امتحانات الدورة الجزئية، قبل ساعات من انطلاق الموعد الرسمي لها، بعد إدخال تعديلات عليها عبر تقنيات وحيل تكنولوجية  خاصة ما تعلق بتعديل ساعات النشر .

هذا ولم تتمكن وزارة التربية في اليوم الثاني من البكالوريا الجزئي من منع استمرار عملية تسريب مواضيع الرياضيات والتاريخ والجغرافيا رغم أنها مزيفية ، وهي المواد التي امتحن فيها تلاميذ شعبة العلوم الطبيعية وشعبة التسيير والاقتصاد، قبل أن تكتفي بالقول إن الجهات الامنية وبالتعاون معها قد تمكنت من فضح طرق تغليط الجزائريين في المواضيع الحقيقية، حيث عمدت اطراف استخدام التمويه عن طريق تكنولوجيات الاعلام والاتصال وعبر صفحات”الفايس بوك” من أجل نشر المواضيع على أنها تسربت عشية الامتحان.

وعن المواضيع المقترحة في اليوم الثاني فقد أجمع  التلاميذ الممتحنون في شهادة البكالوريا مكرر، على صعوبة موضوع الرياضيات، الذي أدخلهم في هيستيريا من البكاء، وقالوا إن الموضوع جد صعب مقارنة مع الذي امتحنوا فيه في الدورة العادية، وانهار تلاميذ شعبتي علوم تجريبية، رياضيات، تقني رياضي بعد خروجهم من قاعات الامتحان، متخوفين من عدم النجاح في امتحان شهادة البكالوريا بسبب صعوبة الأسئلة المطروحة.

هذا فيما أجمع مترشحو شعبة تسيير واقتصاد الذين اجتازوا الإِثنين امتحان مادة التاريخ والجغرافيا على أن المواضيع كانت معقولة وفي مستوى التلميذ المتوسط وتضمنت مواضيع التاريخ والجغرافيا   المبادلات مع العالم والاتحاد الاروبي وموضوع الحرب الباردة بالنسبة لمادة التاريخ وسيجتاز المترشحون اليوم مادتي الفلسفة والفرنسية.