الرئيسية / مجتمع / أطفال الأنابيب
elmaouid

أطفال الأنابيب

هل يجري زوجي عملية الدوالي أولاً أم أجري عملية أطفال الأنابيب؟ 

السؤال

 

أنا متزوجة منذ 9 أشهر، وحتى الآن لم يحدث حمل، لأن زوجي لديه دوالي وضعف في سرعة الحيوانات المنوية، ولذا قررت أن أجري عملية أطفال الأنابيب لكني محتارة، ماذا علي أن أفعل أولاً؟ هل أجري عملية طفل الأنابيب أولاً ثم يجري زوجي عملية الدوالي أم العكس؟

أرجو المساعدة.

جميلة. ص

 

 

الجواب

أتفهم قلقك، لكن وبما أنه لم يمض بعد إلا تسعة أشهر على الزواج فإنني أنصح بالصبر والتريث قليلاً، فإن كان الضعف في سرعة الحيوانات المنوية بسيطاً، وكان كل شيء آخر عندكِ طبيعياً (تحليل الهرمونات وصورة الرحم) فإن الأفضل هو أن يتم عمل عملية الدوالي لزوجك ثم إعادة التحليل بعد ثلاثة أشهر من العملية، وهنا سيكون قد مرت سنة على الزواج، فإن ظهرت بوادر تحسن في السائل المنوي فقد يحدث الحمل بشكل طبيعي -إن شاء الله- وبدون الحاجة إلى أي تدخل طبي، لكن إذا لم يحدث أي تحسن على السائل، ولم يحدث حمل خلال هذه الفترة -لا قدر الله- فهنا يمكن القول بوجود تأخر في الحمل، ويصبح هنالك مبرر طبي للبدء بالتدخلات العلاجية المكلفة والمجهدة.

إن نوع التدخل يجب أن يعتمد على مدى ضعف السائل المنوي، فإن كان الضعف بسيطاً فقد يمكن البدء بعملية الحقن داخل الرحم، وذلك قبل اللجوء إلى عملية أطفال الأنابيب، فهذه العملية -أي الحقن داخل الرحم أقل تكلفة وجهداً، وتجرى بكل سهوله ونتائجها جيدة -بإذن الله-، أما إن كان الضعف في السائل المنوي شديداً، فهنا يجب اللجوء إلى أطفال الأنابيب مباشرة، فهذا أفضل لكسب الوقت.

د/ عمر. ش