الرئيسية / وطني / أعلنت الحرب على مسؤولي المجمع لفضح كل تجاوزاتهم…. نقابة “سونلغاز” تحذر من الإحالة التعسفية للعمال على المجالس التأديبية لانتمائهم النقابي
elmaouid

أعلنت الحرب على مسؤولي المجمع لفضح كل تجاوزاتهم…. نقابة “سونلغاز” تحذر من الإحالة التعسفية للعمال على المجالس التأديبية لانتمائهم النقابي

الجزائر- حذرت النقابة الوطنية المستقلة لعمال الكهرباء والغاز من التضييق على النقاببين عبر مختلف ولايات الوطن من قبل مسؤولي مجمع “سونلغاز” بمختلف فروعه، معلنة الحرب ضد كل الاطراف التي تعرقل أعمالهم

عبر سلسلة من الاحتجاجات.

وأكد المسؤول النقابي الاول بالتنظيم ملال رؤوف “إن المكتب الوطني للنقابة الوطنية المستقلة لعمال الكهرباء والغاز يشد على أيدي النقابيين ممثلي النقابة بولاية تيزي وزو على رأسهم المندوب الولائي طالب بوخالفة وجميع أعضاء الفرع النقابي لمديرية توزيع الكهرباء والغاز تيزي وزو بعد أن قام مدير التوزيع لهذه الأخيرة وبأوامر فوقية تحت ضغط النقابة الصفراء باستدعاء أعضاء الفرع النقابي ومساءلتهم على انتماءاتهم النقابية الفكرية المستقلة.”

وعلق المتحدث، على هذا التضييق،  في بيان له نشره، الأربعاء “إنه مرة أخرى تبرهن لنا شركة سونلغاز أنها فوق الدستور وفوق القوانين الوطنية والدولية في محاولة يائسة جديدة هذه المرة لتخويف وترهيب العمال وأعضاء الفرع النقابي بتيزي وزو ومحاولة الضغط عليهم للدخول جبرا في نقابة الإدارة (النقابة الصفراء) التي لم يعد لها تمثيل بولاية تيزي وزو فقط بل في جميع ولايات الوطن”.

واعتبر رئيس نقابة سونلغاز أن “هذا التصعيد الذي تقوم به مديرية توزيع الكهرباء والغاز تيزي وزو جاء بإيعاز من جهات تريد بيع وتخريب وتقنين الفساد بالمؤسسة مستغلة الظرف الذي تمر به البلاد وسكوت السلطات وأغلبية الطبقات السياسية على الفضائح التي لن نتردد في تقديم ملاحظاتنا حولها للمكتب الدولي للشغل وللمنظمات الدولية التي نحن أعضاء بها تحضيرا لدورة جنيف المقبلة. “

وحذر ملال رؤوف من مغبة الاحتجاجات التي ستشرعها فيها النقابة قريبا، موضحا أن “الوقفة الاحتجاجية من أجل الحريات النقابية بمجمع سونلغاز والتي سنقوم بها خلال أيام بالجزائر العاصمة هي بداية النضال الميداني لرجال النقابة وبداية ثورة لعمال مجمع سونلغاز خصوصا الطبقة الكادحة التي أصبحت مستعبدة من طرف إطارات لا ترحم والتي آن الأوان لها أن تنفض الغبار وأن تصحح أوضاعها بأيديها .”

وأشار مضيفا “إن عصر إحالة أعضاء ومنخرطي النقابة المستقلة لعمال الكهرباء والغاز على المجالس التأديبية بسبب إنتمائهم النقابي المستقل قد ولى ودون رجعة ولن نسمح لأي مسؤول مهما كان نفوذه وتحت أي ذريعة أن يحيل مناضلينا على المجالس التأديبية بغية ترهيب العمال على النقابة أو التشكيك في قانونيتها من أجل إرغامهم على الانضمام في نقابة صفراء تابعة للإدارة وانتهت مدة صلاحيتها.”

وتوعد المتحدث قائلا ” سنكون بالمرصاد وسنجعلها معركة مفتوحة على كل الاحتمالات لكل من تسول له نفسه التعرض لمناضلينا ومنخرطينا، لن نترك أي عضو بنقابتنا لقمة صائغة لفاسد أو سارق لأموال العمال أو مرتش يحاول عبثا الارتقاء في المنصب على أشلاء المناضلين والأحرار المستعدين ليس للتضحية بمناصب عملهم لأجل الوطن بل بأرواحهم “، مؤكدا في ختام بيانه “إنه وبعد أربع سنوات كاملة من النضال فإننا الآن نخوض في المرحلة الأخيرة من معركة الكرامة”، داعيا عمال سونلغاز إلى تجنيد أنفسهم والانضام إلى النقابة لتحقيق جميع حقوقهم.