الرئيسية / زاوية خاصة / أفكر في الانفصال عنها لأنها تسيء لوالدتي ولا تحترمها رغم كبر سنها
elmaouid

أفكر في الانفصال عنها لأنها تسيء لوالدتي ولا تحترمها رغم كبر سنها

أنا صديقكم جمال من جيجل، عمري 45 سنة متزوج وأقطن رفقة والدتي وزوجتي ورغم أن والدتي كبيرة في السن، إلا أن زوجتي لا تحترمها ولا تخدمها وتطلب منها مساعدتها في شغل البيت، وأمور أخرى لا يمكنني ذكرها احتراما للقراء الذين سيقرأون مشكلتي، وفوق كل هذا فوالدتي المسكينة لا تشتكي من بطش زوجتي ولا تتفوه بكلمة لتحافظ على استقرار حياتي الزوجية لأنني وحيدها، فوالدتي أطال اللّه في عمرها سبلت

حياتها من أجلي بعد وفاة والدي وتركني صغيرا، فلم ترغب في تكرار الزواج ثانية من أجلي، واليوم لم أقدر على رد الجميل لها بسبب معاملة زوجتي لها وأيضا مطالبتي بإدخالها إلى دار العجزة وتتهمها بالشعوذة وأنها من وضعت لها السحر لكي لا تنجب الأولاد.

حياتي مهددة بالطلاق من هذه الزوجة التي جعلتني أعيش في دوامة من القلق، وأريد أيضا أن أعيد الاعتبار لأمي التي دمرتها زوجتي.

فهل أنفّذ ما يدور ببالي لأنني لا أريد أن أفعل ما طلبت مني زوجتي.

فأرجوك ساعديني في إيجاد الحل لمشكلتي قبل أن أتخذ قرارا أندم عليه طول حياتي.

الحائر: جمال من جيجل

 

الرد: قبل اتخاذ القرار الذي يدور ببالك، عليك أن تتحدث بصراحة مع زوجتك وتجبرها على احترام والدتك وعدم مطالبتها بأمور غير قادرة عليها بسبب كبر سنها، بل هي مطالبة بخدمتها والسهر على راحتها ومعاملتها كوالدتها ومن المفروض ما لا ترضاه لوالدتها لا ترضاه لحماتها.

وإن لاحظت أن زوجتك ما زالت مستمرة في الإساءة لوالدتك، فعليك الاستنجاد بأحد أفراد عائلتها خاصة الذي تسمع كلامه، وإن استمرت بعد هذا التدخل ولم يفلح معها أي قرار تتخذه بإعادتها إلى رشدها، فالانفصال عنها هو الحل الأفضل لمشكلتك.