الرئيسية / وطني / أكد أن عمليات الترحيل ستنطلق قبل التشريعيات القادمة زوخ : قروض حلال لخريجي الجامعات وأصحاب المشاريع والأفكار الواعدة
elmaouid

أكد أن عمليات الترحيل ستنطلق قبل التشريعيات القادمة زوخ : قروض حلال لخريجي الجامعات وأصحاب المشاريع والأفكار الواعدة

 الجزائر- كشف والي الجزائر العاصمة أن الدولة سترافق خريجي الجامعات وأصحاب المشاريع والأفكار الواعدة وذلك بموجب الاتفاقية التي تم الإمضاء عليها مؤخرا في فرنسا والتي تكفل متابعة خريجي الجامعات من خلال

دعمهم بقروض حلال ومحلات، في حين أكد الوالي أن المخطط الاستراتيجي للعاصمة سيشمل كل  البلديات المجاورة لها.

ولدى إشرافه على تدشين عدة مرافق بكل من رغاية رويبة وهراوة، صرح عبد القادر زوخ أن خريجي الجامعات وأصحاب المشاريع الواعدة سيستفيدون من قروض حلال ومحلات تجارية، مؤكدا أن الدولة لن تتوانى في دعم هذه الفئة للنجاح في مشاريعها المسطرة والتي ستعود بالفائدة على اقتصاد البلد.

وصرح والي الجزائر العاصمة عبد القادر زوخ أن انطلاق عملية الترحيل سيتم قبل الانتخابات التشريعية، مؤكدا أن اللجان المكلفة بملف الترحيل تشتغل كما أن الاشغال على مستوى الاحياء السكنية تعرف تقدما ملحوظا، مضيفا أن عمليات إعداد قوائم المستفيدين لا تزال مستمرة وأن السكنات ستوزع من كل المواقع السكنية التي انتهت الاشغال بها، كاشفا أن عملية الترحيل المقبلة ستشمل بنسبة كبيرة الحي السكني الجديد “بكوريفة “.

أما بخصوص قاطني الأحواش، أكد زوخ أنهم معنيون بعمليات الترحيل فور الانتهاء من ترحيل قاطني القصدير والاقبية وأسطح العمارات، موضحا أن بعضا ممن يقطنون هذه الاحواش لا يريدون مغادرتها، داعيا في  الوقت نفسه المواطنين للتوجه إلى صناديق الاقتراع لأداء واجهم الانتخابي مادام المواطن يملك كل الوسائل للمطالبة بحقوقه.

من جهة أخرى قال عبد القادر زوخ  إن تدشين مقبرة رغاية وإعطاء إشارة انطلاق الاشغال الخاصة بمقبرة هراوة يندرج ضمن مخطط تخصيص 50 هكتارا للمقابر، خاصة وأن العاصمة تعرف اكتظاظا كبيرا بما أنها لا تتوفر سوى على 16 مقبرة فقط ما استدعى تخصيص مساحات أخرى لهذا الغرض. كما أن إجراءات تعيين المقاولين لا تزال متواصلة حيث تسعى الدولة إلى حل مشكل الاكتظاظ ومعالجته في آفاق 40 سنة.

 وفي سياق آخر أكد والي العاصمة أن تدشين وحدات إعادة رسكلة النفايات يندرج ضمن مخطط تهيئة واجهة العاصمة، مشددا على أن المواطن مطالب بالعقلانية في استهلاك مادة الخبز وعدم رميها في المزابل، بما أن الدولة تضخ ميزانية كبيرة في استيراد القمح بالعملة الصعبة، كما أن سعر الخبز مازال مدعما من قبلها كما جدد  المتحدث نفسه تأكيده على أن الدولة ستضرب بيد من حديد ضد كل التجار المضاربين بالاسعار خلال شهر رمضان القادم حيث قال “على التجار احترام القانون ومن لا يفعل ذلك يأخذ جزاءه”

يذكر أن والي العاصمة عبد القادر زوخ قاد، الأربعاء، زيارة عمل وتفقد لمشاريع التنمية المحلية ببلديات الرويبة، الرغاية وهراوة حيث أعطى إشارة انطلاق عدة مشاريع كما دشن أيضا عدة ملاعب ومرافق جوارية في حين شهدت الزيارة بعض الاحتجاجات من قبل المواطنين المقصيين من السكنات في البلديات سالفة الذكر.