الرئيسية / محلي / أمطار الخريف تعرّي سياسة منح المشاريع بالمحاباة
elmaouid

أمطار الخريف تعرّي سياسة منح المشاريع بالمحاباة

 فضحت الأمطار التي تساقطت، صبيحة الجمعة، على ولاية الأغواط، سياسة البريكولاج المنتهجة من المسؤولين المحليين الذين تورط عدد منهم في منح المشاريع بالمحاباة لمقاولات لا تتمتع بالكفاءة المطلوبة.

في المقابل، تمكن أعوان الحماية المدنية من إجلاء وفي عمليات متفرقة حوالي 66 شخصا حاصرتهم مياه الأمطار عبر عدة أماكن من ولاية الأغواط جراء التقلبات الجوية التي عرفتها المنطقة، حسب ما علم من مصالح الحماية المدنية.

ومست هذه التدخلات أشخاصا من داخل منازلهم السكنية خصوصا بعاصمة الولاية وكذا مسافرين كانوا على متن وسائل النقل، كما أوضح الملازم الأول وليد نقموش.

ومن أهم هذه العمليات تلك التي شملت 29 شخصا بمنطقة ” المرجة”  عند المخرج الشمالي لمدينة الأغواط ينتمون لعائلات تقطن داخل بساتين تقع بمحاذة وادي مزي، فضلا عن عمليات مماثلة بتجمعات ” حمدة”  و” برج السنوسي”  و” سليسلة”  وتوجد كلها بعاصمة الولاية.

وفي سياق متصل، تم إجلاء تسعة أشخاص بمنطقة ” الجدر”  على الطريق الوطني رقم 23 بعدما حاصرتهم المياه داخل حافلة صغيرة الحجم لنقل المسافرين.

وفي هذه الأثناء تتواصل جهود امتصاص المياه على طول المكان المسمى “خط الواد”  بمدينة الأغواط نظرا لقربه من ضفاف وادي مزي.

وذكر ذات المتحدث أنه تم فتح مركز للإيواء بإحدى دور الشباب لاستقبال العائلات المتضررة أو التي تعرضت منازلها لتسرب المياه، علاوة على تجنيد وحدات للتدخل مزودة بكافة التجهيزات انطلاقا من بلدية تاجموت حتى بلدية الأغواط بغية تلبية أي نداء استغاثة.

هذا، وقد تسببت السيول أيضا في انهيار جزء من جسر ” سيدي حكوم”  الذي يربط بين النسيج العمراني لبلدية الأغواط والطريق الاجتنابي للوزن الثقيل دون أن يخلف أية خسائر بشرية، كما ذكرت من جهتها مصالح مديرية الأشغال العمومية.