الرئيسية / رياضي / أندية أوروبية عملاقة تستعيد طيورها “المُهاجرة”!
elmaouid

أندية أوروبية عملاقة تستعيد طيورها “المُهاجرة”!

 طغى على فترة الانتقالات الصيفية التي أسدل الستار عليها رسمياً قبل أيام قليلة، قيام بعض الأندية الأوروبية بإعادة نجومها الراحلين عن صفوفها لفرق أخرى قبل سنوات عدة في مشهد لم يعتد عليه عشاق “الساحرة المستديرة”.

وعادة، لا تعود الأندية الأوروبية إلى استعادة خدمات لاعبيها السابقين وتعتقد بأن صلاحيتهم وحقبتهم الكروية “انتهت” ولا يُمكن التعويل عليهم من جديد، غير أن ميركاتو صيف هذا العام شهد بعض “الاستثناءات”.

 أغلى صفقة بالتاريخ من أجل إعادة بوغبا لليونايتد

واضطرت إدارة نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لإيرام أغلى صفقة في تاريخ “اللعبة الشعبية الأولى في العالم” من أجل الظفر مجدداً بخدمات متوسط الميدان الفرنسي بول بوغبا.

وبعدما فرط مانشستر يونايتد بخدمات لاعبه الشاب مجاناً في عام 2012 حين رحل إلى صفوف جوفنتوس الإيطالي في ظل صعوبة حصوله على فرصة المشاركة في التشكيلة الأساسية للمدرب الأسطوري السير أليكس فيرغسون، عاد النادي الإنكليزي العريق إلى خيار الدولي الفرنسي ولكن هذه المرة مقابل دفع 105 ملايين يورو لإعادته إلى قلعة أولد ترافورد علاوة على وجود 5 ملايين يورو كمتغيرات مالية.

 ديفيد لويز إلى ستامفورد بريدج

وفي الدوري الإنكليزي الممتاز أيضاً، عاد نادي تشيلسي إلى خيار مدافعه البرازيلي السابق ديفيد لويز بعد رحيله عن قلعة ستامفورد بريدج إلى نادي العاصمة الفرنسية باريس سان جيرمان في صيف عام 2014 مقابل 50 مليون يورو.

وكان الفريق اللندني قد انتدب المدافع الدولي البرازيلي في جانفي من عام 2011 آتياً من صفوف بنفيكا البرتغالي، لكن المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو لم يعتمد عليه في ولايته التدريبية الثانية مع البلوز ما سمح له بالرحيل والمغادرة.

وبعد موسمين مع العملاق الباريسي، أعطى المدرب الإيطالي الجديد للبلوز أنطونيو كونتي الضوء الأخضر لاستعادة خدمات ديفيد لويز قبل ساعات قليلة على إغلاق سوق الانتقالات الصيفية لعام 2016، من أجل تعزيز خطه الخلفي في ظل فشله في جلب مدافعيّ نابولي وميلان كوليبالي ورومانيولي.

 ريال مدريد يستعيد مهاجمه الشاب موراتا

وكان ريال مدريد الإسباني قد باع مهاجمه الشاب ألفارو موراتا إلى صفوف بطل الدوري الإيطالي جوفنتوس في انتقالات صيف عام 2014 مقابل 20 مليون يورو.

ونظير تألقه ضمن صفوف فريق السيدة العجوز في الموسمين الماضيين، قرر النادي الملكي برئاسة فلورنتينو بيريز تفعيل خيار إعادة الشراء مقابل 30 مليون يورو ليستعيد ريال مدريد خدمات موراتا من أجل اللعب في قلعة سانتياغو برنابيو على الرغم من تواجد الدولي الفرنسي كريم بنزيما ما يدل على أهمية اللاعب الشاب في خطط المدرب زين الدين زيدان.

 غوتزه عاد إلى أسود فيستفاليا!

وفي صيف عام 2013، قرر الجناح الدولي الألماني ماريو غوتزه الرحيل عن صفوف فريقه بوروسيا دورتموند الذي كان يقوده المدرب يورغن كلوب من أجل اللعب تحت إمرة المدير الفني الإسباني بيب غوارديولا الذي وقع عقداً للتو مع العملاق البافاري بايرن ميونيخ لمدة ثلاث سنوات حتى صيف 2016.

ودفع بايرن ميونيخ الشرط الجزائي في عقد غوتزه المقدر بـ37 مليون يورو لكن غوارديولا لم يعتمد عليه أساسياً ولازم مقاعد البدلاء في أغلب المواسم الثلاثة الماضية على الرغم من قيادته “ناسيونال مانشافت” للفوز بنهائيات كأس العالم في البرازيل بفضل هدفه القاتل في شباك الأرجنتين في الأشواط الإضافية.

ومع رحيل غوارديولا وقدوم الإيطالي كارلو أنشيلوتي، لم يتغير الحال كثيراً ليجد ماريو غوتزه نفسه أمام ضرورة خوض تحدٍ جديد وهو ما حدث بالفعل بعدما استعاده فريقه السابق ذو الألوان الصفراء والسوداء للانضمام إلى كتيبة المدرب توماس توخيل بعقد يمتد لأربعة أعوام حتى 2020 مقابل 24.2 مليون يورو.

 هوملز من دورتموند لبايرن!

وفي صيف هذا العام، طوى المدافع الدولي الألماني ماتس هوملز صفحة تألقه مع بوروسيا دورتموند من أجل العودة من جديد إلى صفوف فريقه القديم – الجديد بايرن ميونيخ في صفقة كلفت الخزائن البفارية نحو 37 مليون يورو.

وجمع بذلك بطل الثنائية في ألمانيا بين المدافعين الأساسييّن لـ “ناسيونال مانشافت” وهنا يدور الحديث حول جيروم بواتينغ إلى جوار “الأنيق” هوملز.