الرئيسية / محلي / أهمها تجسيد مرافق رياضية وصحية … سكان الكاليتوس يطالبون باستغلال العقار المسترجع من الرّحلة في مشاريع تنموية
elmaouid

أهمها تجسيد مرافق رياضية وصحية … سكان الكاليتوس يطالبون باستغلال العقار المسترجع من الرّحلة في مشاريع تنموية

يطالب سكان العديد من الأحياء ببلدية الكاليتوس ببرمجة عدة مشاريع تنموية، لاسيما بعد أن تمكنت مصالح البلدية في العهدة السابقة من استرجاع أوعية عقارية هامة، بعد ترحيل قاطني القصدير بكل من حي “موني”

و”أولاد الحاج”، التي ستكون، حسبهم، عقارا قابلا لتجسيد ما يريدونه.

وفي هذا الصدد، عبر بعض سكان الكاليتوس، عن مدى رغبتهم في تجسيد مرافق رياضية، كقاعة للرياضات ومسبح، يستفيد منها الشباب، لاسيما وأن البلدية تفتقر لمختلف الهياكل الرياضية، بالرغم من أنها تضم العديد من الجمعيات التي تنشط بصفة منفردة و بالاعتماد على إمكانياتها الخاصة، وغالبا ما تكون محدودة في هذا المجال، حسب ما أكده هؤلاء، مبدين فرحتهم بقرار المصالح المحلية ببرمجة مشروع انجاز مسبح شبه أولمبي سيكون قبلة للعديد من الشباب الهاوي من مختلف الأحياء وحتى البلديات المجاورة لهم، بالنظر إلى مساحته الكبيرة وما يضمه من قاعات لمختلف النشاطات الرياضية.

من جهة أخرى، أوضح بعض السكان، أنه في الوقت الراهن، الأولوية تكمن في انجاز عيادة للأمومة والطفولة بالمساحة المسترجعة التي قدرت بـ 1960 مترا بالحي القصديري “موني”، التي إن جسدت على أرض الواقع ستنهي على حد قولهم، المعاناة التي تتجرعها عدة عائلات، من أجل الاستفادة من الخدمات الصحية بعدة عيادات أخرى المتواجدة بالبلديات المجاورة، مشيرين في ذات الوقت، إلى أن انجاز عيادة للتوليد بالمنطقة، سيخفف الضغط عن باقي مستشفيات العاصمة، على غرار مستشفى “بلفور” بالحراش و”بارني” بحسين داي، اللذين يستقبلان يوميا أعدادا هائلة من سكان هذه البلدية، ما يستلزم، حسبهم، تجسيدها في أقرب وقت، نظرا لعدد سكان البلدية الذي يفوق 200 ألف نسمة، في حين يتم إنجاز مرافق أخرى في المساحة المسترجعة في حي “أولاد الحاج”، الذي كان يضم 173عائلة.

تجدر الإشارة إلى أنه سبق وأن طلبت مصالح بلدية الكاليتوس، عقب عملية الترحيل التي مست حيين قصديريين بالمنطقة، من سكان البلدية، التنسيق معهم من أجل اقتراح مشاريع يريدونها مستقبلا لتجسيدها في العقار الذي استرجعته عقب عملية إعادة الاسكان التي مست المنطقة، غير أن لا جديد يذكر لحد الساعة عن تلك المشاريع سوى المسبح الذي كشفت عنه مؤخرا.