الرئيسية / مجتمع / أول حالة شفاء محتملة من “الإيدز” الفتاك
elmaouid

أول حالة شفاء محتملة من “الإيدز” الفتاك

 سجلت أول حالة شفاء محتملة من متلازمة “نقص المناعة المكتسبة” الإيدز لبريطاني يبلغ من العمر 44 عاماً.

وبالفحص الأولي، حسب موقع “إندبندنت” البريطاني، فإن دم الرجل خال تماماً من الفيروس بعد خضوعه لعلاج رائد يهدف للقضاء على هذا القاتل الشهير.

وقال باحثون إنه من المبكر اعتماد العلاج فعّالاً، لكن المريض، وهو عامل اجتماعي، حصل له تقدم نوعي، بينما يتعين عليه أن يخضع بعد فترة لفحص آخر.

والمريض هو من بين 50 خضعوا للعلاج الطموح المتكون من مرحلتين أطلقوا عليهما “اضرب ثم اقتل” الفيروس الكفيل بجعل أي انسان ضعيفاً دون أي قوة دفاعية ضد أي مرض.

هذا العلاج الجديد، حسب ما ذكر الموقع الإنجليزي، قضى على الفيروس بكامل جسم المريض، بما فيها الخلايا النائمة.

من جهته، قال المريض الذي خضع للتجربة المشتركة بين علماء وأطباء من جامعات أهمها أكسفورد وكامبيردج، إنه شارك بذلك كي يساعد المرضى الآخرين.

ويعيش حوالي 36.7 مليون شخص حول العالم حاملين الفيروس، الذي قد يبقى أول وصوله إلى داخل جسم الإنسان في حالة كمون، ربما لسنوات، يحدث خلالها تحطيم لجهاز مناعة الانسان.