الرئيسية / محلي / إطلاق حملة تحسيسية للوقاية من حوادث المرور بولاية بومرداس

تهدف إلى توعية مستعملي الطرقات باحترام قواعد السلامة المرورية

إطلاق حملة تحسيسية للوقاية من حوادث المرور بولاية بومرداس

أطلقت مصالح الشرطة القضائية لأمن ولاية بومرداس، حملة تحسيسية للوقاية من حوادث المرور وذلك تنفيذا لتعليمات قيادة الدرك الوطني الرامية إلى توفير الأمن والسكينة لمستعملي الطرقات والمواطنين على حد سواء من أجل حمايتهم من الخطر الذي بات يحدق بهم يوميا بمختلف طرقات الولاية خاصة بالطرق السريعة.

وحسب مصادر موثوق منها، فإن هذه الحملة التحسيسية حول الحوادث المرورية التي أطلقتها مصالح الشرطة القضائية لأمن ولاية بومرداس بالتنسيق مع الدرك الوطني، تهدف إلى توعية مستعملي الطرقات سواء منهم السواق، الركاب والراجلين، بكل الجوانب المتعلقة باحترام وتطبيق قواعد السلامة المرورية، وإنذار المواطنين بتفاقم حوادث المرور المترتبة عن سلوكيات مستعملي الطرقات والتركيز على مخاطرها وانعكاساتها الوخيمة على المجتمع، إلى جانب تفعيل العمل الوقائي عبر المحاور والطرق الرئيسية التي تعرف كثافة مرورية مضاعفة خاصة في الفترتين الصباحية والمسائية اللتان تصاحبان تدفقا هائلا للتلاميذ والعمال من وإلى المؤسسات التربوية.

لتضيف ذات المصادر أن العامل البشري ما يزال هو المتسبب الرئيسي في حوادث المرور، وذلك عبر ارتكابه جملة من المخالفات أبرزها الإفراط في السرعة والتجاوز الخطير، وعليه تتركز الجهود خلال هذه الحملة على التحسيس بمخاطر السرعة المفرطة والتجاوز الخطير خصوصا في المناطق العمرانية، عدم احترام مسافة الأمان، المناورات والتجاوزات الخطيرة والسير على اليسار، استعمال الهاتف المحمول أثناء السياقة، عدم استعمال حزام الأمن في المقاعد الأمامية، نقل الأطفال في المقاعد الأمامية دون سن العاشرة، عدم استعمال الراجلين الممرات المخصصة لهم، عدم سير الراجلين على الأرصفة أو حواف الطرقات المهيأة لهذا الغرض، بالإضافة إلى تحسيسهم بأهمية احترام مسافة الأمان ما بين المركبات، والابتعاد عن التوقفات العشوائية.

وقد لاقت الحملة استجابة واسعة وصدى وتأثيرا إيجابيا في نفوس مستعملي الطرقات، معربين عن أملهم في أن تتواصل هذه العملية في كل طرقات ولاية بومرداس خاصة منها ذات الكثافة السكانية الكبيرة التي من شأنها أن تحمي المواطنين والسواق من تعرضهم لخطر مميت من تلك الحوادث.

أيمن. ف