الرئيسية / رياضي / إطلاق عملة تلقيح واسعة للأنصار قبل مواجهة بوركينا فاسو

الوزارة والفاف يحضران لهذا الموعد الكبير

إطلاق عملة تلقيح واسعة للأنصار قبل مواجهة بوركينا فاسو

أطلقت، الثلاثاء، وزارة الشباب والرياضة، أكبر عملية تلقيح للمناصرين ضد فيروس كورونا المستجد، استعدادا لعودة الجماهير إلى المدرجات بمناسبة المواجهة الأخيرة من تصفيات كأس العالم قطر 2022، أمام منتخب بوركينا فاسو، تبعا للنداء الذي كان أطلقه الناخب الوطني، جمال بلماضي، والمتضمن حاجة المنتخب الوطني وزملاء محرز لدعم الأنصار في لقاء بوركينا فاسو الحاسم.

إلى ذلك، كان وزير الشباب والرياضة، عبد الرزاق سبقاق، قد أعلن عن العودة الرسمية للأنصار إلى المدرجات بداية من الجولة الثانية من الرابطة المحترفة الأولى، المقررة يومي الجمعة والسبت المقبلين، بعد الحصول على الموافقة من قبل اللجنة العلمية لمتابعة ورصد تطورات فيروس كورونا المستجد في الجزائر، وحسب بيان للاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف)، فإن حملة التلقيح التي نظمتها وزارة الشباب والرياضة بمدينة البليدة، ستستمر أسبوعا كاملا، تحسبا لافتتاح موسم كرة القدم 2021-2022، وأيضا لمباراة المنتخب الوطني مع بوركينا فاسو المنتظرة في شهر نوفمبر المقبل، في إطار تصفيات كأس العالم قطر 2022. وتحسبا لعودة الأنصار، تم عقد اجتماع على مستوى وزارة الصحة، في حضور ممثلين عن “الفاف” أعضاء من اللجنة العلمية لمتابعة جائحة كورونا، حيث تقرر خلالها إعادة افتتاح الملاعب أمام الأنصار ابتداء الجمعة القادم، بشرط ضرورة تقديم الجواز الصحي الذي يثبت تلقي أي مناصر للقاح، ولهذا حددت الفاف ملحق ملعب الشهيد مصطفى تشاكر بالبليدة لإجراء عملية التلقيح تحت شعار “تم تطعيمنا لدعم المنتخب الوطني”، وستكون مواجهة بوركينا فاسو المقررة يوم 15 نوفمبر المقبل بملعب تشاكر، فرصة سانحة لعشاق “الخضر” لمتابعة المباراة عن قرب ودعم رفقاء القائد رياض محرز، لمواصلة سلسلة النتائج الايجابية وحسم بالدرجة الأولى تأشيرة التأهل إلى مباراة السد من تصفيات كأس العالم قطر 2022.

أمين.ل