الرئيسية / رياضي / اتحاد العاصمة… ميركاتو صيفي هادئ
elmaouid

اتحاد العاصمة… ميركاتو صيفي هادئ

خالف اتحاد العاصمة كل التوقعات، خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية وعلى عكس المواسم الماضية، فإن الميركاتو الصيفي في بيت “سوسطارة” كان هادئًا، بعد تولي عبد الحكيم سرار قيادة النادي خلفًا لربوح حداد.

واستفادت خزينة اتحاد العاصمة كثيرًا من الناحية المالية في الميركاتو الحالي، بعدما اعتمدت خلال التعاقدات على اللاعبين الشباب وبعض الصفقات الإفريقية التي لا تتطلب الكثير من الأموال.

وتعاقد اتحاد العاصمة مع لاعبين شباب على غرار سفيان بن يمينة، وأيمن محيوص، ومحمد مزغراني، ومحمد بن تيبة، بالإضافة إلى تجديد عقد عبد الرؤوف بن غيث، وضم المدافع الكاميروني نيك مكساس، والمهاجم الكونغولي برانس إيبارا.

ويبدو أن سياسة اتحاد العاصمة أصبحت واضحة، باعتمادها على اللاعبين الشباب، الذين سيحملون الراية في المواسم القادمة، وهي سياسة قام بها عبد الحكيم سرار، عندما كان رئيسًا لوفاق سطيف، والنتيجة هي حصد “النسر الأسود” العديد من الألقاب المحلية والقارية، حيث يأمل سرار في أن يستفيد منها النادي العاصمي.

وفي هذا الجانب أكد وكيل أعمال اللاعبين عبد العالي عاشوري، أن أكثر الأندية المستفيدة هذا الموسم من الميركاتو الصيفي، هي مولودية الجزائر ووفاق سطيف واتحاد الجزائر، فيما أكد رئيس اتحاد العاصمة عبد الحكيم سرار، أنه لم يعد هناك أسماء كبيرة في الدوري الجزائري، وأن السير مع التيار سيزيد من الأعباء على كاهل الخزينة دون فائدة.

وقال سرار: “في وقت سابق كنا نقوم بالتعاقد مع 7 لاعبين دفعة واحدة بأموال باهضة لا يستحقونها، ولذلك فمن الأفضل أن نستثمر في الشباب ونوقع معهم عقودًا طويلة المدى، لكي نضمن الاستقرار للفريق ونحصد الألقاب في الفترة المقبلة”.