الرئيسية / رياضي / اتحاد العاصمة يقصف سريع غليزان بسداسية
elmaouid

اتحاد العاصمة يقصف سريع غليزان بسداسية

تمكن فريق اتحاد العاصمة، بطل النسخة الماضية من البطولة المحترفة الأولى لكرة القدم، من تحقيق فوز ثمين على ضيفه سريع غليزان بأرضية ميدان عمر حمادي ببولوغين، السبت، فوز من شأنه أن يبقي أبناء سوسطارة في صدارة الترتيب العام ولو مؤقتا، لا سيما أن العديد من الأندية بدأت تكشر عن أنيابها من أجل خطف اللقب الوطني من أصحاب الزي الأحمر والأسود.

المباراة التي فاز فيها رفقاء زماموش بسداسية كاملة، لم تعرف تنافسا كبيرا بين الفريقين، حيث استطاع أصحاب الأرض أن يبسطوا سيطرتهم ويسيروا المباراة على مرادهم، مستغلين في ذلك الوضع الكارثي الذي يعيشه أبناء غليزان، ودخولهم المباراة بناقص ثلاث نقاط بعد العقوبة التي سلطتها عليهم لجنة العقوبات.

 

زماموش: “نحن سعداء بهذه النتيجة وسنعمل على تقديم ما هو أحسن مستقبلا”

من جهته، أكد الحارس الدولي السابق وحارس عرين اتحاد العاصمة، محمد لمين زماموش، عن سعادته الكبيرة بالفوز الثمين الذي حققه الفريق السبت على الضيف سريع غليزان، مضيفا في الوقت ذاته أن فريقه قام ببعض الأخطاء واعدا بتصحيحها مستقبلا، قائلا بهذا الخصوص: “نحن سعداء بهذا الفوز، لقد قمنا بكل ما هو واجب، وتحضيراتنا كانت في المستوى المطلوب، لقد قمنا ببعض الأخطاء خلال هذه المباراة ولكن الخصم لم يعرف كيف يستغلها، وسنعمل كل ما بوسعنا من أجل تصحيحها مستقبلا”.

 

بوعكاز: “المشاكل المالية سبب هزيمتنا بالسداسية”

وعلى صعيد آخر، قال مدرب سريع غليزان، معز بوعكاز، إن هزيمة فريقه أمام اتحاد العاصمة، مردها الأوضاع المالية الصعبة التي يتخبط فيها الفريق، حيث لم يقم فريقه بالتحضيرات اللازمة تحسبا لهذا اللقاء، بل ذهب أبعد من ذلك عندما قال إن مشاركة فريقه في مباراة الاتحاد كانت بسبب تجنب عقوبات أخرى على غرار العقوبة الماضية، قائلا: “بصراحة نحن قدمنا إلى هنا حتى نتجنب عقوبة أخرى من لجنة الانضباط، فريقنا لم يحضر جيدا لهذه المباراة، والسبب في ذلك هو الأزمة المالية الخانقة التي يعانيها الفريق”.