الرئيسية / زاوية خاصة / استمرار علاقتي بصديقاتي الطائشات يهدد مستقبلي الدراسي، فماذا أفعل؟
elmaouid

استمرار علاقتي بصديقاتي الطائشات يهدد مستقبلي الدراسي، فماذا أفعل؟

 أنا صديقتكم فيروز من بجاية، أدرس في السنة الثالثة ثانوي وسأجتاز هذا الموسم شهادة البكالوريا، وهي حلمي الأكبر في الحياة، وطموحي أن أدخل الجامعة وأتحصل على شهادة عليا تمكنني من الظفر بمركز مرموق في المجتمع، وعائلتي تقف إلى جانبي وتوفر لي كل الإمكانيات رغم أنني من أسرة ميسورة الحال، لكن محيطي الدراسي يهددني بالفشل، حيث أن كل صديقاتي طائشات وتصرفاتهن غريبة وشيطانية، اهتمامهن كبير

بالأنترنت والدردشة والتواصل مع الشباب، وأهملن دراستهن، لا أخفي عليك سيدتي الفاضلة أن هذا الطريق لا يعجبني وأكيد لو سلكت طريقهن سيكون مصيري الفشل في دراستي ولا أحقق حلم حياتي، ولا أدخل الجامعة، ومن جهة أخرى لا يمكنني أن أبتعد عنهن لكي لا يعتبرنني خائنة للصداقة.

لذا لجأت إليك سيدتي الفاضلة لمساعدتي في إيجاد حل لمعاناتي قبل فوات الآوان، كما أشير هنا إلى أن بدايتي الدراسية موفقة لحد الآن.

الحائرة: فيروز من بجاية

 

الرد: أنت على دراية صديقتي أنه لو استمرت علاقتك بهذه الشلة من الفتيات ستخسرين الكثير من الأمور في حياتك، أخلاقك، سمعتك ودراستك، خاصة وأنك تطمحين للوصول إلى مركز مرموق وهذا لا يمكن تحقيقه إلا بحصولك على شهادة عليا وقطع علاقتك بهذه الشلة وعدم السير معهن أفضل حل لك، خاصة وأنك في بداية السنة الدراسية وقلت أنك موفقة فيها لحد الآن، ولا داعي للتفكير فيما يقوله عنك هؤلاء، وعن خيانتك لهن، لأن هذا الأمر لا يهم ولا يفيدك في دراستك، بل التفكير فيه يضيع عليك فرصة الاهتمام بدراستك وتحقيق حلمك بدخول الجامعة، وتذكري دائما أنه بقطع علاقتك بالفتيات الطائشات لن تخسري شيئا، عكس لو استمرت صداقتك بهن، والحل لمعاناتك واضح عزيزتي فيروز، فاسلكيه قبل فوات الآوان. بالتوفيق.