الرئيسية / وطني / اعتبر أن الترقيات لا تخضع فقط لتثمين الشهادات المحصلة بعد التوظيف….. الوظيف العمومي يحذر من إشاعات حول شروط الترقية
elmaouid

اعتبر أن الترقيات لا تخضع فقط لتثمين الشهادات المحصلة بعد التوظيف….. الوظيف العمومي يحذر من إشاعات حول شروط الترقية

الجزائر- اعتبرت مصالح الوظيف العمومي أن الترقية لن تكون إلا عن طريق الحصول على الشهادات العلمية بعد التوظيف والخبرة المهنية، تفعيلا للمادة 109 والمادة 107 من القانون الأساسي العام للوظيفة العمومية رقم 06-03 مؤرّخ في 15 جويلية 2006 هو مجرد إشاعات مطمئنة العمال بعدم اتخاذ أي اجراء من هذا النوع.

و خلال اجتماع نظمته مفتشية الوظيف العمومي لمناقشة آليات تطبيق الادماج بحسب المرسوم 16-280 الخاص بالاسلاك المشتركة ، “فانه وكمرحلة أولى سيتم إدماج الموظفين المنتمين لشعبة الادارة العامة الذين يثبتون 10 سنوات عمل في الرتبة الاقل، مباشرة من الرتبة المستحدثة إلى حين صدور القرار الوزاري الذي يبين قائمة التخصصات المطلوبة بعد ذلك يتم إدماج أصحاب الشهادات الموافقة للقرار الوزاري من مساعدي ومشرفي التربية وحملة الشهادات قبل التوظيف.

وبحسب المجتمعين، فإنه وتطبيقا للمرسوم التنفيذي رقم16-280 الخاص بالاسلاك المشتركة بخصوص الشهادات المحصل عليها قبل التوظيف، واثناء عملية الادماج المنصوص عليها في الاحكام الانتقالية لا يهم إن كانت الشهادة قبل أو بعد التوظيف، لذلك سيتم تعميم ذلك على القوانين الخاصة التابعة للوظيفة العمومية.

وفيما يخص مساعدي ومشرفي التربية الحاصلين على شهادات قبل التوظيف فإنه سيتم تحقيق انشغالاتهم -بحسب المصادر ذاتها – في الاحكام الانتقالية، على أن تكون رتبة الادماج تتلاءم مع شهادتهم. أما باقي الشعب الاخرى فسيتم إدماج كل من تتوفر فيهم الشروط المنصوص عليها في المرسوم 16-280، مؤكدة أن الإدماج يكون بتاريخ 09-11-2016 وسيتم العمل بنموذج قرار الادماج الذي تم العمل به في ادماج الموظفين سنة 2008 مع اضافة حيثية المرسوم 16-280 الى حيثيات القرار.

وأعطت المديرية العامة للوظيفة العمومية الضوء الاخضر لمختلف قطاعات الوظيف العمومي لتطبيق الأحكام التي تضمنها المرسوم الجديد للأسلاك المشتركة، قبل نهاية السنة الجاري، خاصة ما تعلق بعمليات الترقية والإدماج لحاملي الشهادات التطبيقية.