الرئيسية / وطني / اعتراف ضمني بالتحديات التي تواجهها الجزائر في هذا الملف… الأمم المتحدة تعلن عن إنقاذ 128 مهاجر قرب الجزائر
elmaouid

اعتراف ضمني بالتحديات التي تواجهها الجزائر في هذا الملف… الأمم المتحدة تعلن عن إنقاذ 128 مهاجر قرب الجزائر

الجزائر- أعلنت منظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة،  السبت، أن نحو 128 مهاجرا من غرب أفريقيا بينهم نساء وأطفال تم إنقاذهم في الصحراء قرب الجزائر، وقد وصلوا منتصف الأسبوع إلى شمال النيجر.

وقالت المنظمة  في بيانها، إن العملية التي تولتها بعثة للمنظمة أتاحت إنقاذ 128 مهاجر، بينهم 8 نساء و14 طفلا في صحراء أساماكا”، المنطقة النيجرية المتاخمة للجزائر من دون أن تذكر ما إذا كانت السلطات الجزائرية قد طردتهم كما تروج له بهتانا المصالح المغربية والأبواق التابعة لها، وأضافت أن الناجين وصلوا سيرا وتلقوا الإسعافات الأولية.

وبحسب بيان المنظمة فإن المهاجرين ينحدرون من 11 بلدا، بينها نيجيريا وبنين وغينيا-كوناكري وغينيا-بيساو وساحل العاج ومالي وغامبيا وليبيريا والكاميرون والسنغال.

وأوضحت المنظمة أن نحو 100 من هؤلاء استقبلوا الأربعاء في مركز أرليت للعبور في شمال النيجر، لكن 6 منهم رفضوا المساعدة الأممية وقرروا أن يجربوا حظهم مجددا في  الدخول الى الجزائر  وهو بمثابة اعتراف ضمني من هيئة الأمم المتحدة بالتحديات التي تواجهها الجزائر، فيما يخص التكفل بملف المهاجرين غير الشرعين الذين يقصدون الجزائر بحثا عن الأمن والاستقرار وفرارا من الظروف الصعبة في بلدانهم أو في دول مجاورة للجزائر كالمغرب ليبيا وتونس