الرئيسية / وطني / اعتماد نظام مداومة استثنائي خلال عيد الفطر

اعتماد نظام مداومة استثنائي خلال عيد الفطر

أكد مدير النشاطات التجارية بوزارة التجارة عبد العزيز آيت عبد الرحمن أنه تقرر اعتماد نظام مداومة استثنائي خلال عيد الفطر يمتد على أربعة أيام،

كونه يتزامن مع استقلال الجزائر الـ 5 جولية، مضيفا أن أسعار مختلف المواد الاستهلاكية والخضر والفواكه بدأت في الانخفاض تدريجيا خلال الأسبوع الثاني من رمضان المبارك، ورافع لإنجاز فضاء تجاري ضخم على الأقل بكل ولاية في خطوة نحو تنظيم السوق وضبط الأسعار.

ولدى نزوله، الإثنين، ضيفا على برنامج “ضيف التحرير” على القناة الثالثة، أوضح آيت عبد الرحمن  أن وزارة التجارة قررت تمديد نظام المداومة خلال عيد الفطر إلى 4 أيام بسبب تزامنه وذكرى 5 جويلية وذلك  بتجنيدها 32276 تاجر، بزيادة قدرها 23 بالمائة مقارنة بالسنة الفارطة إضافة إلى تجنيد 4932 مخبزة ستداوم خلال الفترة ذاتها بزيادة 9 بالمائة، إضافة إلى أكثر من 20 ألف محل للمواد الغذائية وحوالي 8 آلاف محل للنشاطات المتنوعة، فضلا عن 450 وحدة إنتاج معنية بنظام المداومة على غرار الملبنات والمطاحن.   

وأضاف مدير النشاطات التجارية أنه تم تجميد أكثر من 2100 عون رقابة للسهر على مدى التزام التجار المعنيين بالمداومة بفتح محلاتهم وتلبية حاجيات الزبائن بانتظام.

ويرى آيت عبد الرحمن أن الأسعار انخفضت تدريجيا  خلال الأسبوع الثاني من الشهر الفضيل بعدما شهدت ارتفاعا في الأيام الأولى بفعل تزايد الطلب، كأسعار السنورية، الجزر، الفلفل التي انخفضت مع تسجيل استقرار في أسعار البطاطا والبصل متوقعا استمرار انخفاض الأسعار خلال الأسابيع المقبلة.

وأكد آيت عبد الرحمن أن أسعار اللحوم البيضاء انخفضت بعدما عرفت هي الأخرى ارتفاعا بداية رمضان حيث بلغ سعر الكيلوغرام من الدجاج حوالي 250 دج بينما عرفت أسعار اللحوم الحمراء استقرارا.

واعترف المسؤول بارتفاع أسعار الفواكه الموسمية بما فيها البطيخ الذي تضاعفت أسعاره وكذلك الحال بالنسبة للمشمش  وهو ما أعزاه أيضا إلى كثرة الطلب عليها، مشيرا إلى أن سعر البطيخ انخفض بعدما رفض المواطنون اقتناءه بسعر 120 دج، مؤكدا أن سعره الان في حدود الـ 70 دينارا.