الرئيسية / وطني / الأفلان يذكر بنضالات شبابه في الدفاع عن الوطنية
elmaouid

الأفلان يذكر بنضالات شبابه في الدفاع عن الوطنية

 أثنى حزب جبهة التحرير الوطني  على نضال فئة الشباب باعتباره مدرسة للوطنية الجزائرية وهي التي أفرزت جل القيادات السياسية الحزبية الناشطة في الساحة الجزائرية.

 

وقال الحزب في منشور له على موقعه الرسمي  إن النضال في حزب جبهة التحرير الوطني باعتباره مدرسة للوطنية الجزائرية هي التي أفرزت جل القيادات السياسية الحزبية الناشطة في الساحة الجزائرية، وتلك القوى التي نالت تكوينها السياسي في حزب جبهة التحرير الوطني، لم تقدم لنا نماذج متميزة للوطنية الجزائرية، مشيرا أن  الشباب سيختارون  المدرسة الأم مع السعي  للتقارب مع تلاميذ هذه المدرسة التاريخية في ما يخدم المصلحة الوطنية.

واعتمد الحزب في جلب هذه الفئة بالسياق التاريخي لجبهة التحرير الوطني بنضال الشباب وتشكيلهم أول نواة للثورة الجزائرية عبر إصدارهم بيان أول نوفمبر  في بناء الدولة الديمقراطية الإجتماعية في إطار المبادئ الإسلامية وأن النضال كشباب ضمن مسعى الدفاع عن قيم أول نوفمبر بدون أي عقدة تجاه أي من التيارات السياسية، باعتبار أن البعد الديمقراطي هو أحد أبعاد الحزب الذي كان السباق في الدفاع عن البعد الإجتماعي للدولة الجزائرية وسعيه سابقا و لاحقا لأن تكون العدالة الإجتماعية أحد خصائص النظام السياسي الجزائري والاتفاق  في ذلك مع المدافعين عن العدالة وقيمها.

بالمقابل، استغل الحزب عوامل أخرى على غرار ما أسماه إنجازات الحزب باعتبارها معيار الحكم على القوى السياسية. وذكر بإنجازات الشباب في حزب جبهة التحرير الوطني وافتخاره بها  في جميع المجالات في مقدمتها بلوغ أزيد  من مليون نصف من الشباب للوصول للجامعة الجزائرية.

وقال  الحزب إن جبهة التحرير الوطني فتحت  أحضانها للشباب الجزائري فجعلت من منخرطيها من الشباب سواعد للتنمية السياسية والاقتصادية