الرئيسية / رياضي / الإدارة والمدرب تيريم يضغطان لتسريحه… فيغولي يصر على البقاء في غالاتسراي ويتحدى الجميع
elmaouid

الإدارة والمدرب تيريم يضغطان لتسريحه… فيغولي يصر على البقاء في غالاتسراي ويتحدى الجميع

الجزائر- لا تزال المتاعب تلاحق النجم الجزائري سفيان فيغولي، الذي دخل في أزمة جديدة مع المدير الفني لفريقه غالاتسراي التركي فاتح تيريم، حيث يريد الأخير رفقة إدارة النادي “التخلص” من اللاعب بأي وسيلة،

رفقة لاعبين آخرين هما المغربي يونس بلهندة والفرنسي بافيتيمببي غوميز، اللذين أصبحا طرفا في الأزمة أيضا بعد أن تم استبعادهما في الفترة الأخيرة من التشكيل الأساسي للفريق رفقة سفيان فيغولي.

كشفت تقارير صحافية تركية بأن إدارة غلطة سراي قررت دفع الثلاثي المذكور للرحيل عن الفريق خلال مرحلة الانتقالات الصيفية الحالية بسبب تراجع مستواهم، خاصة فيغولي الذي كان عرضة لانتقادات الجهاز الفني للنادي والجماهير وحتى وسائل الإعلام، بسبب تراجع مردوده في التدريبات والمباريات الودية، فضلا عن ازدياد وزنه في كل مرة وعدم تمكنه من التخلص من هذه “المشكلة”، التي دفعت المدير الفني تيريم في أكثر من مرة للتدخل، ومطالبة اللاعب العربي بإيجاد حل لها، واسترجاع مستواه المعهود وإلا سيكون مصيره الاستبعاد من الفريق.

وأمام الضغط الذي تزايد على فيغولي في الفترة الأخيرة والأخبار التي راجت عن قرب رحيله عن النادي، نقلت وسائل إعلام تركية عن وكيل أعماله بأن فيغولي لن يغادر الفريق تحت أي ظرف من الظروف، واعتبرت  المصادر ذاتها بأن هذا يعد بمثابة تحد لإدارة الفريق والمدير الفني الملقب في تركيا بـ”الإمبراطور”.

وروجت المصادر نفسها في وقت سابق أخبارا عن تلقي فيغولي عروضا من الخليج العربي ومن الصين، لكن وكيل أعمال اللاعب أكد بأن موكله سيبقى في غالاتسراي، الذي تريد إدارته “التخلص” منه بسبب تقاضيه أجرا سنويا كبيرا يقدر بـ3.8 مليون يورو.

وبحسب  المصادر ذاتها، فإن المغربي يونس بلهندة والفرنسي غوميز يواجهان نفس مصير فيغولي، حيث يريد غالاتسراي التخلي عن خدماتهما، وكشفت التقارير بأنهما وفيغولي قاموا بتكوين “تكتل فرنسي” كونهم مولودين في فرنسا، حيث دأبوا على الظهور معا في المدة الأخيرة سواء خلال التدريبات أو في المباريات أو خارجها، واعتبرت المصادر نفسها بأن تضامن الثلاثي “المغضوب عليه” فيما بينهم يعد بمثابة رسالة تحد لإدارة النادي والجهاز الفني على أنهم سيصمدون رغم الضغوطات والانتقادات ولن يغادروا الفريق حفاظا على استقرارهم وعلى مكاسبهم المادية والرياضية.

وختمت  المصادر نفسها تقول بأن إدارة غالاتسراي لم تيأس في مسعاها للتخلص من فيغولي وزميليه، وستقوم بالبحث عن مخرج لهذه الأزمة خلال الأيام القادمة.