الرئيسية / دولي / البوليساريو تحمل المينورسو مسؤولية الخرق المغربي السافر
elmaouid

البوليساريو تحمل المينورسو مسؤولية الخرق المغربي السافر

جددت جبهة البوليساريو، احتجاجها الشديد على “تمادي الحكومة المغربية في خرقها السافر” لاتفاق وقف إطلاق النار في منطقة الكركرات، محملة بعثة “المينورسو” الأممية مسؤولية “التدهور القائم”،  التي طالبتها باتخاذ إجراءات فورية حيال ذلك، حسبما أوردته وكالة الأنباء الصحراوية.

 وذكرت الوكالة أن وزير الدفاع الوطني الصحراوي، عبد الله لحبيب البلال، استدعى قيادة بعثة المينورسو الأممية بمكونيها المدني والعسكري لإبلاغهم من جديد احتجاج جبهة البوليساريو الشديد على تمادي الحكومة المغربية في خرقها السافر لاتفاق وقف إطلاق النار في منطقة الكركرات. وحمل وزير الدفاع الصحراوي المينورسو مسؤولية التدهور القائم، مطالبا باتخاذ “إجراءات  فورية” لوقف الأشغال الجارية في المنطقة العازلة وإرجاع آليات الهندسة والدرك المغربي الذي يحرسها إلى خلف الجدار.وألح الوزير على  أن المطلوب هو الوقف الفوري للأشغال وتحمل المسؤولية عن التداعيات بما فيها العودة إلى مربع الحربوجرى اللقاء بحضور كاتب الدولة للتوثيق والأمن إبراهيم محمد محمود ومساعدي قائد قوات المينورسو القادمين من العيون المحتلة، وكذا رئيس بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الإستفتاء في الصحراء الغربية المينورسو بمخيمات اللاجئين يوسف جديان. وكانت جبهة البوليساريو قد أبلغت، في وقت سابق، رئيس بعثة الأمم المتحدة  لتنظيم الإستفتاء في الصحراء الغربية المينورسو بمخيمات اللاجئين يوسف جديان احتجاجها القوي على الخرق المغربي السافر و الخطير لوقف إطلاق النار، المبرم بين طرفي النزاع جبهة البوليساريو والمملكة المغربية