الرئيسية / دولي / البوليساريو تشدد على اهمية اجراء استفتاء تقرير المصير
elmaouid

البوليساريو تشدد على اهمية اجراء استفتاء تقرير المصير

أكد المكتب الدائم للأمانة الوطنية الصحراوية في اجتماعه برئاسة رئيس الجمهورية الصحراوية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي،  أن السبيل الوحيد لتجنب فتيل التوتر واللاستقرار والانزلاق نحو الأسوأ يمر عبر استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي .

وفي هذا الإطار وجه المكتب الدائم للأمانة الوطنية نداء إلى المجتمع الدولي بهذه المناسبة للوفاء بالتزاماته تجاه الشعب الصحراوي، وممارسة كل الضغوط وفرض العقوبات اللازمة على دولة الاحتلال المغربي حتى تتمثل للشرعية الدولية، الداعية الى ممارسة الشعب الصحراوي لحقه في الحرية وتقرير المصير.كما جدد المكتب الدائم الرفض الصحراوي القاطع للممارسات العدوانية الاستفزازية المغربية، مشدداً على ضرورة التقيد بمقتضيات الاتفاقية العسكرية رقم 1، والالتزام بما حدده الأمين العام للأمم المتحدة في تصريحه الأخير بضرورة إزالة السبب الرئيسي لهذا التوتر، وبالتالي إنهاء دولة الاحتلال المغربي لخرقها السافر وسحب قواتها وعتادها، والامتناع فوراً عن أية محاولة لتغيير المعطيات القائمة منذ التوقيع على وقف إطلاق النارسنة 1991.وحذر المكتب الدائم للأمانة الوطنية من خطورة الانتهاك المغربي الأخير لهذا الاتفاق، وتهديده المباشر للسلم والاستقرار في دول الجوار والمنطقة عامة، مذكرا بالتزام جبهة البوليساريو، الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي، بخطة التسوية الأممية الإفريقية، الرامية إلى تنظيم استفتاء تقرير المصير .وكانت قد  دعت جبهة البوليساريو  في بيان صحفي   لها مجلس الأمن للضغط على المغرب لسحب قواته من منطقة الكركرات وإنشاء مركز مراقبة دائمة لبعثة المينورسو في عين المكان  لمنع أي توغل مستقبلي مغربي، منبهة الى خطورة التصعيد المغربي الذي يأتي في إطار السياسة التي ينتهجها النظام المغربي منذ سنوات كلما شعر بقرب تحقيق تقدم لحل القضية الصحراوية.وفي هذا السياق أكد السيد امحمد خداد المنسق الصحراوي مع بعثة المينورسو ، ان التصعيد المغربي بمنطقة الكركرات وتعمد المغرب خرق وقف اطلاق النار الموقع مع جبهة البوليساريو سنة 1991، يدخل في اطار جهود النظام المغربي لتقويض الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لاستئناف المفاوضات حول النزاع في الصحراء الغربية.