الرئيسية / وطني / الجزائر تخسر 10 مليارات دولار في 05 أشهر

الجزائر تخسر 10 مليارات دولار في 05 أشهر

سجل الميزان التجاري الجزائري عجزا بقيمة 8،9 مليار دولار خلال  الأشهر الخمسة الأولى لـ2016 مقابل 23،7 خلال الفترة نفسها من 2015  اي بارتفاع في العجز بـ 5،35 بالمئة .

 

و سجلت الصادرات انخفاضا ملحوضا إلى 82،9 مليار دولار خلال الاشهر الخمسة الاولى للسنة الجارية مقابل 39،15 مليار دولار للفترة نفسها من سنة 2015 (-2،36 بالمئة)  اي بتراجع بـ 57،5 مليار دولار  بحسب معطيات المركز الوطني للاعلام الآلي والإحصاء التابع للجمارك.

ومن جهتها عرفت الواردات انخفاضا لكن بوتيرة أقل وسجلت 62،19 مليار دولار مقابل 62،22 دولار( ناقص 26،13 بالمئة)  اي بانخفاض بثلاثة  (3) ملايير دولار. و اوضح  المصدر نفسه أن نسبة تغطية الواردات  بالصادرات انتقلت من 68 بالمئة الى 50 بالمئة في فترة المقارنة.

و تبقى حصة  المحروقات الاكبر فيما يخص المبيعات الجزائرية بنسبة 96،92 بالمئة من الحجم الاجمالي للصادرات و ذلك  بقيمة 13،9 مليار دولار خلال  الاشهر الخمسة الاولى لسنة 2016 مقابل 5،14 مليار دولار للفترة نفسها  من 2015 (ناقص 37  بالمئة). 

اما الصادرات خارج المحروقات التي شكلت (7) بالمئة من القيمة الاجمالية للصادرات فقد سجلت تراجعا قدر بـ691 مليون دولار مقارنة بالفترة نفسها من 2015 (-14،23 بالمئة).

وتشكلت اهم المنتجات المصدرة خارج المحروقات من مجموعة المواد نصف مصنعة بـ 519 مليون دولار (مقابل 712 مليون دولار في  الفترة نفسها من العام الفارط)  والسلع الغذائية بـ 115 مليون دولار (مقابل 136 مليون دولار) و المواد الخام بـ 31 مليون دولار (مقابل 39 مليون دولار)  وسلع التجهيزات الصناعية بـ 19 مليون دولار ( مقابل 7 ملايين دولار) و المواد الاستهلاكية غير الغذائية بـ 7 ملايير دولار  (مقابل 5 ملايين دولار).

وفيما يخص الواردات  فقد عرفت مجمل مجموعات السلع تراجعا خلال الاشهر الخمسة الاولى لـ 2016.  فقد تراجعت واردات المواد الغذائية الى 36،3 مليار دولار(ناقص7،21 بالمئة)  وسلع التجهيز الى 7،6 مليار دولار(ناقص36،15 بالمئة)  وانخفضت كذلك واردات السلع الموجهة للانتاج لتصل 24،6 مليار دولار ( ناقص71،7 بالمئة) والسلع غير الغذائية إلى 32،3 مليار دولار (1،9 بالمئة).

ومن إجمالي واردات بـ62،19 مليار دولار تم دفع 4،11 مليار دولار نقدا (04،58 بالمائة من المجموع) اي بتراجع بلغ 84،15 بالمائة من عمليات الدفع نقدا مقارنة بالأشهر الخمسة  الأولى 2015.

كما أن خطوط القروض مولت الواردات بنسبة 78،37 بالمائة بمبلغ قدر بـ 413،7 مليار دولار بانخفاض نسبته 62،12 بالمائة فيما تم دفع بقية الواردات بأنماط دفع أخرى.