الرئيسية / رياضي / “الخضر” مرشحون لتجاوز عقبة الكاميرون

“الخضر” مرشحون لتجاوز عقبة الكاميرون

أكد المنتخب الجزائري لكرة اليد صحوته بعد تغلبه على نظيره المغربي بنتيجة 27 -22 ضمن الجولة الثالثة من المجموعة الأولى لكأس إفريقيا للأمم 2016 بالقاهرة المصرية.

ويعد هذا الفوز، الثاني على التوالي، مهما لأشبال الناخب الوطني صالح بوشكريو، للسعي وراء احتلال المرتبة الثانية في المجموعة الأولى.

وبعد مرور خمس دقائق من اللعب، تقدم “الخضر” بنتيجة “5 -1″، ليواصلوا تقدمهم في النتيجة “12 – 7” بفضل الدفاع المتماسك والهجوم المنظم.

لتتراجع وتيرة اللعب في العشر دقائق الأخيرة من الشوط الأول الذي انتهى بتقدم الجزائر “15- 10”.

وفي الشوط الثاني بدأ المنتخب المغربي يحقق عودة تدريجية في النتيجة في ظل الخروج الاضطراري لمسعود بركوس بسبب الإصابة في الكاحل. واقترب المغاربة في النتيجة مقلصين الفارق إلى ثلاثة أهداف فقط “20-17″، سيما بعد معاناة الجزائر من النقص العددي إثر خروج بعض العناصر بدقيقتين.

ثم تراجعت وتيرة النخبة الوطنية أمام رغبة كبيرة للمغرب في العودة، كما تلقى “الخضر” ضربة أخرى بإصابة الحارس عبد الله بن مني في الركبة بعد توقيفه لكرة قوية، إثر هجمة مرتدة للفريق المنافس، غير أن فارق الأهداف بقي بثلاث نقاط “22- 19” لفائدة الجزائر.

وصرح الناخب الوطني عقب انتهاء اللقاء “حسبما رأيته فقد تلقى الحارس إصابة تبدو خطيرة في الركبة قد تبعده عن المشاركة في بقية لقاءات هذه البطولة”.

وعقب انتهاء اللقاء تم نقل بن مني إلى المستشفى لإجراء الفحوصات عبر الأشعة للتعرف على خطورة الإصابة. وقبل انتهاء المباراة تم إقحام عناصر الخبرة، حيث تألق الثنائي حمود وعبدي في ترجيح الكفة لفائدة الجزائر “27 -22”.

وبفضل هذا الفوز، تحتل الجزائر المركز الثاني رفقة المغرب ضمن المجموعة، غير أن “الخضر” مطالبون بالفوز في اللقاءين المتبقيين لضمان المرتبة الثانية.

وبعد الراحة التي استفاد منها الفريق الوطني، أمس الأحد، سيواجه زملاء هشام داوود، اليوم الاثنين، منتخب الكاميرون لحساب الجولة الرابعة في لقاء يبدو فيه الجزائريين مرشحين لتحقيق الانتصار الثالث الذي يقربهم أكثر من الدور ربع النهائي.