الرئيسية / وطني / الديوان الجزائري المهني للحبوب يدعو الفلاحين لمعالجة بذور الشعير الموجهة للزرع

من أجل ضمان مردودية جيدة

الديوان الجزائري المهني للحبوب يدعو الفلاحين لمعالجة بذور الشعير الموجهة للزرع

دعا الديوان الجزائري المهني للحبوب الفلاحين، الراغبين في زراعة الشعير بالاعتماد على بذور محاصيلهم الخاصة، التوجه لتعاونيات الحبوب والبقول الجافة لمعالجتها لضمان مردودية جيدة.

وجاء في البيان، أن “إدارة الديوان تنهي لعلم الفلاحيين الراغبين في زراعة الشعير بالاعتماد على بذور من محاصيلهم الخاصة التي احتفظوا بها أنه بإمكانهم التوجه لتعاونيات الحبوب والبقول الجافة لمعالجتها وذلك لحمياتها من الأمراض والفطريات وبالتالي ضمان مردودية جيدة”. وكانت اللجنة الوطنية المكلفة بتحضير ومتابعة وتقييم حملة إنتاج الحبوب، التي اجتمعت الماضي بمقر وزارة الفلاحة والتنمية الريفية، قد أكدت على ضرورة توفير كل الوسائل الضرورية لإنجاح الموسم  2021-2022، على غرار البذور والأسمدة. وخلال هذا اللقاء، الذي ترأسه الأمين العام لوزارة  الفلاحة والتنمية الريفية، صالح شواكي، وحضره إطارات القطاع المعنيين بهذه العملية، بمناسبة انطلاق حملة الحرث والبذر للموسم الحالي”، تم التأكيد على ضرورة توفير كل الوسائل الضرورية لإنجاح الموسم خاصة توفير البذور والأسمدة وتسهيل الإجراءات الخاصة بالاستفادة من القروض الموسمية والعتاد الفلاحي وغيرها”. وبهذه المناسبة، حث الأمين العام أعضاء اللجنة على ضرورة المرافقة الفعلية للفلاحين طيلة هذا الموسم وهذا بتنظيم حملات إعلامية وإرشادية للتعريف بالإجراءات التحفيزية التي اتخذتها وزارة الفلاحة والتنمية الريفية على غرار رفع الأسعار المرجعية للأسمدة المدعمة وتحيين نظام دعم مختلف أنظمة السقي المقتصدة للمياه وغيرها.

أيمن.ر