الرئيسية / رياضي / الركراكي يؤكد: هذه خطتنا للفوز على فرنسا وبلوغ نهائي المونديال

الركراكي يؤكد: هذه خطتنا للفوز على فرنسا وبلوغ نهائي المونديال

تحدث وليد الركراكي المدير الفني لمنتخب المغرب، عن المواجهة المرتقبة بين أشرف حكيمي وكيليان مبابي.

ويستعد منتخب المغرب لمواجهة فرنسا، مساء الأربعاء، في نصف نهائي كأس العالم 2022 في قطر.

وقال الركراكي في المؤتمر الصحفي “أشرف حكيمي أكثر لاعب يعرف مبابي، لأنه يتدرب معه يوميا في باريس سان جيرمان”.

وأضاف “أشرف حكيمي من أفضل لاعبي العالم في مركزه، وهو متحفز لتقديم أفضل ما لديه والتفوق على مبابي”.

وتابع “التركيز على مبابي وحده خطأ، لأن منتخب فرنسا يضم لاعبين آخرين مميزين مثل أنطوان غريزمان وعثمان ديمبلي”.

ولفت “يجب علينا التركيز في كيفية تصدير المشاكل لمنتخب فرنسا من أجل تحقيق هدفنا بالفوز اليوم وبلوغ نهائي كأس العالم”.

وشدد “مفتاح المغرب في المباراة يتمثل في روح الفريق، الكل يقاتل لتقديم أفضل ما لديه ونلعب بطريقة جماعية”.

وأتم “الروح أهم شيء في كرة القدم، لا نشعر بالتعب، نرغب في مواصلة كتابة التاريخ، نحن جاهزون ونود الفوز، وإذا اعتبر البعض ذلك بمثابة جنون، فلا مشكلة في الأمر”.

وبلغ أسود الأطلس، المربع الذهبي للمونديال، بعد الفوز بهدف دون رد على البرتغال، أما منتخب فرنسا حامل اللقب، صعد لنصف النهائي، بعد فوزه بنتيجة 2-1 على إنجلترا.

في الجهة المقابلة أكد ديديه ديشامب المدير الفني للمنتخب الفرنسي، أنه يتمنى أن يجد الحل المناسب لاختراق دفاع المغرب الأفضل في كأس العالم 2022.

وأشار ديشامب في المؤتمر الصحفي قبل لقاء المغرب إلى أنه شاهد جميع مباريات الخصم في البطولة.

وأكد أن المنتخب المغربي يدافع بشكل ممتاز بجانب أنه يملك أيضًا العديد من اللاعبين الموهوبين في خط الوسط.

ورفض ديشامب، المقارنة بين الفريق الحالي لفرنسا وجيل 2018، مؤكدا أن تأهل الديوك إلى نصف النهائي للمرة الثانية تواليا، يؤكد أن المنتخب على الطريق الصحيح ويملك الروح القتالية.

وأضاف “لست متفاجئا بما يقدمه المنتخب الفرنسي، اخترت اللاعبين بناء على قدراتهم وأدائهم في المونديال، هناك بعض اللاعبين لا يمتلكون خبرة على المستوى الدولي، والمونديال اختبار مهم لقدراتهم بجانب تواجد عناصر الخبرة”.

وأشار إلى أن وليد الركراكي المدير الفني للمنتخب المغربي، لديه جهاز معاون جيد، بجانب أنه مدرب قوي وحقق إنجازا رائعا مع المغرب بالوصول إلى نصف النهائي.

وأكد أن كل فريق أصبح معروفا للآخر في ظل تواجد البيانات في جعبة الجميع، وتعطي مؤشرات مهمة وتؤكد انطباعات المدرب أو تساعده على تغييرها.

ونوه “المغرب وصل إلى نصف النهائي، لا أريد الحديث عن جمهور المغرب بطريقة سيئة أو عدوانية، لكن أصوات جمهور المغرب عالية داخل الملعب وستكون هناك ضوضاء عالية، وهو ما ننظر له بعين الاعتبار”.

وأشار إلى أن تركيزه فقط على كرة القدم وهدفه التتويج في هذه البطولة، مؤكدا أن المباراة ستكون صعبة، كما أنه سيركز على استغلال الكرات المعاكسة والسيطرة على الكرة.

وأتم “هناك عوامل تدعمنا، لدينا روح الفريق وسنتعامل مع كل الأسباب التي تدفعنا للفوز”.