الرئيسية / محلي / السلطات مطالبة بتحريك عجلة التنمية… الماء الشروب والغاز الطبيعي أولى اهتمامات قاطني قرية “تيزغوين” بدلس
elmaouid

السلطات مطالبة بتحريك عجلة التنمية… الماء الشروب والغاز الطبيعي أولى اهتمامات قاطني قرية “تيزغوين” بدلس

 يواجه سكان قرية “تيزغوين” بدلس شرق بومرداس مشاكل بالجملة ارقت حياتهم المعيشية ما يتطلب التدخل العاجل والسريع للسلطات المعنية في مقدمتها رئيس المجلس الشعبي البلدية لتحريك عجلة التنمية بهذه

القرية التي وصفها السكان بالمعزولة والمهمشة على طول الخط.

في لقاء جمعنا مع بعض قاطني قرية “تيزغوين” بدلس شرق بومرداس أبدوا لنا استياءهم وتذمرهم الشديدين إزاء جملة النقائص التي تعترض حياتهم اليومية، حيث أن عجلة التنمية بهذه القرية لا تزال تراوح مكانها هذا ما جعل العديد من المواطنين يعبرون عن استيائهم من الوتيرة التي تسير بها التنمية بقريتهم وبدليتهم ككل، مطالبين بتوفير فيها أدنى الضروريات خاصة الغاز الطبيعي والماء الشروب، مضيفين في السياق ذاته أن غياب الغاز الطبيعي بسكناتهم يعد أول مشكل يعاني منه السكان الذين سئموا من الوعود الكثيرة من قبل المسؤولين من دون أن يوفوا بها أو يجدوا حلا لهذه المعضلة التي تتفاقم في كل فصل شتاء مع التقلبات الجوية التي تشهدها المنطقة، مؤكدين أيضا أن ثمن قارورة الغاز الواحدة يرتفع سعرها إلى 450 دج عندما تشتد برودة الطقس، هذا إن وجدت ما يضطر بهم التنقل حتى الى وسط البلدية او البلديات الأخرى لجلبها ما يزيدهم عناء مصاريف النقل وشرائها أثقلت كاهلهم خاصة ذوي الدخل المتوسط الذين اضطرت  الى الاحتطاب لاستعماله للتدفئة والطبخ على حد سواء.

هذا كما يواجه السكان مشكلة أخرى  وهي غياب الماء الشروب بحنفياتهم التي تنقطع على طول فصول السنة ما يؤدي بهم في فصل الصيف الى شراء صهاريج من المياه التي تخضع للمضاربة من قبل التجار حيث تباع ب 1700 دج للصهريج الواحد الامر الذي اثقل كاهلهم بمصاريف إضافية هم في غنى عنها يدفع ثمنها في كل مرة العائلات الفقيرة التي تقوم بجلب المياه من الابار الموجودة بالقرب من سكناتهم غير أن مياهها ملوثة ما يعرضهم لامراض متنقلة عبرها.

وأمام هذه المشاكل التي تعترض حياة قاطني قرية “تيزغوين” بدلس شرق بومرداس يطالب هؤلاء من المسؤول الأول عن البلدية تحريك عجلة التنمية بقريتهم من أجل فك العزلة عنهم.