الرئيسية / دولي / السلطة الفلسطينية..تقرير الرباعية ساوى بين الجلاد والضحية

السلطة الفلسطينية..تقرير الرباعية ساوى بين الجلاد والضحية

صرح صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أن الرئيس الفلسطينى محمود عباس دعا إلى اجتماع عاجل للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية امس الأحد.

 وقال عريقات إن “الاجتماع ناقش تقرير اللجنة الرباعية الذى صدر أمس الأول، كما تناول نتائج جولة الرئيس عباس والتى شملت السعودية وقطر وأوروبا”.وأضاف عريقات، أنه “جرى مناقشة الجهود الفلسطينية المبذولة

فيما يتعلق بالمبادرة الفرنسية”، لافتا إلى أن القيادة الفلسطينية بصدد إصدار بيان توضيحى عقب انتهاء الاجتماع.يذكر أن اللجنة الرباعية الدولية أصدرت الجمعة الماضية تقريرها الخاص بالصراع الفلسطينى الإسرائيلى، حيث اعتبرت الرئاسة الفلسطينية التقرير منحازا للاحتلال الإسرائيلى ويساوى بين الضحية والجلاد.وكان المستشار السياسى للرئيس الفلسطينى نمر حماد، قال فى وقت سابق “إن قيادة السلطة الفلسطينية تدرس ما جاء فى تقرير الرباعية الدولية وتجهز الرد الدبلوماسى المناسب عليه، واصفا التقرير بالمجحف بحق الشعب الفلسطينى”.وقال حماد، إن “التقرير لا يلبى أقل مطالب الشعب الفلسطينى الواقع تحت الاحتلال، خاصة أنه لم يتضمن انسحاب الاحتلال من حدود الأراضى التى احتلتها إسرائيل عام 1967، ولم يدِن الاستيطان الإسرائيلى فى الضفة المحتلة”.وأكد حماد، أن القيادة الفلسطينية ترفض البدء فى أى عملية تفاوضية فى الوقت الراهن، وأن التفاوض مع الحكومة الإسرائيلية يثبت عدم جدواه فى ظل بقاء الوضع على ما هو عليه. وشدد عريقات، أن استئناف أى عملية تفاوضية ذات جدوى يتطلب تنفيذ جميع الاتفاقات الموقعة، والالتزام بالشرعية الدولية ومرجعيات السلام ضمن سقف زمنى محدد، بما فى ذلك وقف الاستيطان بشكل كامل، والإفراج عن الأسرى وخاصة أسرى ما قبل أوسلو”.وأضاف: “إن هدفنا يكمن فى إقامة دولة فلسطينية ذات سيادة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وإنجاز حقوق شعبنا غير القابلة للتصرف والمعترف بها دوليا”.ودعا عريقات المجتمع الدولى إلى دعم مبادرة السلام الفرنسية لعقد مؤتمر سلام متعدد الأطراف، ودعم مبادرة السلام العربية.