الرئيسية / وطني / السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات تكشف: “فجر التغيير” و”تريد التغيير ابصم” الشعاران الرسميان للانتخابات التشريعية

السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات تكشف: “فجر التغيير” و”تريد التغيير ابصم” الشعاران الرسميان للانتخابات التشريعية

كشفت السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات عن الشعارين الرسميين للانتخابات التشريعية، المقرر إجراؤها يوم 12 جوان المقبل واللذين تضمنا عبارتي “فجر التغيير” و”تريد التغيير ابصم”، باللغتين العربية والأمازيغية.

وقد جاء الشعار الأول حاملا للراية الوطنية وسط زرقة تنطلق من ضوء الفجر في رمزية تعبر عن أفق جديد لجزائر جديدة، تصدرته العبارة الرئيسية “فجر التغيير” تعلوها “تشريعيات 12 جوان 2021” وفوقها “الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية”.

أما الشعار الثاني فقد تضمن عبارة “تريد التغيير (باللون الأخضر)، أبصم (باللون الأحمر)”، وكذا تجسيدا للهلال والنجمة في شكل بصمة الأصبع، إلى جانب عبارتي “تشريعيات 12 جوان 2021 ” و”الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية”، وفي أسفل المساحة السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات باللون الأخضر.

ومن المقرر أن يتم استخدام هذين الشعارين في كل الملصقات ذات العلاقة بموعد 12 جوان، لا سيما في الحملة الانتخابية المقررة في الفترة الممتدة من 17 ماي إلى غاية 8 جوان.

وكان رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، كشف مؤخرا أن 1755 قائمة تابعة لأحزاب سياسية و2898 قائمة، مضيفا أن هيئته سلمت 7.655.809 استمارة اكتتاب فردي للتوقيعات، لفائدة المترشحين.

بدوره كان رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، قد أكد مؤخرا على ضرورة أن تكون الانتخابات التشريعية المقررة يوم 12 جوان المقبل نزيهة وشفافة، معربا عن أمله في أن يدرك الشعب الجزائري أنه بصدد بناء دولة جديدة يكون هو أساسها من خلال اختياراته وبغية ضمان نجاح هذا الموعد، أمر الرئيس تبون بمجانية القاعات والملصقات الإشهارية وطبعها لفائدة المترشحين الشباب، مع تكليف مصالح الولاة لاستحداث الآلية المناسبة إداريا، مؤكدا على ضرورة وضع كل الوسائل المالية والمادية تحت تصرف السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، بغية تمكينها من القيام بمسؤولياتها في أحسن الظروف.

محمد د.

Peut être une image de une personne ou plus et textePeut être une image de texte