الرئيسية / ثقافي / السورية نسرين طافش تؤكد مشاركتها

السورية نسرين طافش تؤكد مشاركتها

 أكدت الممثلة السورية نسرين طافش أنها ستكون من بين الحاضرين والمشاركين بمهرجان وهران السينمائي الدولي للفيلم العربي في دورته التاسعة ابتداءً من الثاني والعشرين من شهر جويلية الجاري.

 

وترتبط النجمة السورية الجزائرية نسرين طافش كثيرا بأرض أمها الجزائر وخاصة مدينة وهران مسقط رأس الوالدة، كما كان لها مؤخرا دور كبير في الحملة التراثية الخاصة باللباس الجزائري في العيد التي لاقت رواجا كبيرا عربيا، حيث شاركت فيها بصورة ارتدت من خلالها بلوزة وهرانية.

وسيتنافس 34 عملا على جوائز الطبعة التاسعة، وبرمج ضمن المنافسة الرسمية للمهرجان 24 عملا في فئتي الأفلام الروائية الطويلة والقصيرة و10 في صنف الأفلام الوثائقية، كما أوضح مسؤول الاتصال بمحافظة المهرجان فيصل شيبان.

وإلى جانب نسرين طافش، ستستضيف هذه الطبعة التي ستتفتح فعاليتها بالمسرح الجهوي “عبد القادر علولة” بوسط مدينة وهران كوكبة من الفنانين العرب من مصر وسوريا ولبنان منهم فاروق الفيشاوي وأيمن زيدان وسوزان نجم الدين وباميلا الكيك.

وفي إطار هذا المهرجان، سيخصص يوم واحد لـ “بانوراما الأفلام القصيرة الجزائرية”، حيث ستعرض عشرة أعمال لمخرجين جزائريين شباب، وفق ذات المصدر.

وسيُكرم المهرجان في طبعته التاسعة شخصيات وأعمال سينمائية تركت بصماتها في الفن السابع، منهم المخرج وكاتب السيناريو الجزائري الراحل سليم رياض (1933-2016)، والفيلم  الشهير “معركة الجزائر” لجيلو بونتيكورفو، فضلا عن تكريم طاقم عمل فيلم “عمر قتلاتو” بحضور مخرجه مرزاق علواش، وذلك بمناسبة مرور 40 سنة على إنتاجه كما أشير إليه.

 كما ستحظى فرقة الثلاثي الفكاهي الوهراني “بلاحدود” بالتكريم خلال الطبعة التاسعة لمهرجان وهران الدولي للفيلم العربي.

وفي إطار إحياء العالم للذكرى الـ 400 سنة لرحيل الأديب البريطاني العالمي وليام شكسبير، سيتم عرض ثلاثة من أهم الأفلام الحديثة مقتبسة من أعماله، وذلك بالاتفاق مع سفارة بريطانيا في الجزائر والمعهد الثقافي البريطاني، ما سيتيح للجمهور اكتشاف تجارب سينمائية عالمية وفق محافظة المهرجان.

كما برمج في هذه التظاهرة ملتقى يحمل عنوان “الآخر في السينما” سينشطه طيلة يومين سينمائيون جزائريون وعرب، علاوة على عرض أفلام خارج المنافسة في الهواء الطلق وبالشواطئ الوهرانية، كما أضاف ذات المصدر.

ب/ص