الرئيسية / وطني / العائلات المصابة في البليدة نقلت الفيروس من البويرة… الذعر ينتاب الجزائريين….منبع سيدي لكبير مصدر انتشار الكوليرا
elmaouid

العائلات المصابة في البليدة نقلت الفيروس من البويرة… الذعر ينتاب الجزائريين….منبع سيدي لكبير مصدر انتشار الكوليرا

الجزائر- أكّد مدير الوقاية والترقية على مستوى وزارة الصحة، جمال فورار ، أن مصالح الرقابة تمكنت فعليا من اكتشاف مصدر وباء الكوليرا في ولاية تيبازة، ويتعلق الأمر -بحسبه- بمنبع سيدي الكبير للماء الطبيعي في

بلدية حمر العين التابعة لولاية تيبازة. وذلك بناء على نتائج التحليل التي تم الكشف عنها من قبل معهد باستور.

وقال فورار في تصريح للصحافة إن مصالح الرقابة قامت برفع عينات من المياه التي كانت تستهلكها العائلات المصابة في تيبازة، وإخضاعها للتحليل على مستوى معهد باستور ليتم ثبوت تلوث المياه ببكتيريا الكوليرا، حيث تم إغلاق المنبع المائي نهائيا منعا لانتشار الوباء في المنطقة.

وأكد فورار أن تحديد مصدر الوباء في تيبازة، لا يعني باقي الولايات المتضررة من الحالة الوبائية التي شملت لحد الساعة، بحسب  المسؤول ذاته، 139 مصاب، من بينهم 6 حالات في ولاية البويرة التي لم تسجل أية حالة منذ يوم 14 اوت، و90 حالة في البيلدة ،22 في العاصمة و19 في تيبازة وحالة واحدة في المدية وحالة أخرى في عيد الدفلى. مؤكدا بان مصالح الوزارة تعمل على البحث عن مصادر الوباء في هذه الولايات.

كما أفاد ممثل وزارة الصحة بأن كل الحالات المسجلة تدور حول الولايات الحدودية للبليدة، التي تعتبر لحد الساعة أكثر ولاية متضررة من الوباء، مؤكدا في تصريح لافت بأن “العائلات التي التقطت الفيروس في البليدة كانت في زيارة إلى ولاية البويرة التي سجلت فيها أولى حالات الوباء منذ أكثر من أسبوعين، لتنقل المرض إلى البليدة”، وهو التصريح الذي يؤكد بان مصدر الوباء كان من البويرة التي سجلت أول حالة لم يصرح بها رسميا في بلدية عين بسام لينتقل الوباء إلى البليدة وضواحيها.