الرئيسية / وطني / ”الفصل في مصير القنوات الخاصة غير المعتمدة بيد سلطة الضبط ”…أغلبية الصحف الإلكترونية تنشر الأخبار دون التأكد من صحتها

”الفصل في مصير القنوات الخاصة غير المعتمدة بيد سلطة الضبط ”…أغلبية الصحف الإلكترونية تنشر الأخبار دون التأكد من صحتها

كشف وزير الاتصال حميد قرين ، في رده على سؤال ”الموعد اليومي” أن مصير القنوات الخاصة غير المعتمدة من قبل الدولة ستفصل فيه سلطة ضبط السمعي البصري في الأشهر القادمة، مؤكدا أنه تم التصديق على المرسوم التنفيذي لسلطة الضبط وكل نصوصها مكتملة، وهو الشيء نفسه بالنسبة لدفتر الشروط الذي أكد وزير الاتصال أنه عرض على مجلس الحكومة وتم التصديق عليه .

 

وأكد حميد ڤرين خلال مشاركته في الدورة التكوينية التي نظمتها مصالحه لفائدة مهنيي الصحافة، والتي جاءت تحت عنوان ”الثورة الرقمية محل تساؤل” ، أن وزارته تتابع باهتمام البرامج التلفزيونية التي تبثها القنوات الخاصة والعمومية على مدار الـ24 ساعة، مشيرا أن هناك مصلحة خاصة ستراقب البرامج التلفزيونية الخاصة خلال شهر رمضان.

وفي رده على سؤال ”الموعد اليومي” حول تقييم نشاط الصحف والمواقع الإلكترونية في الساحة الوطنية، قلل وزير الاتصال من مصداقيتها، وقال إنها لا تلتزم بالمسؤولية وأخلاقيات المهنة، مشيرا أنه ما عدا صحيفة أو اثنتين تنشر أخبارا رسمية، أما الباقي -يضيف قرين- فإنها ” تنشر المعلومة دون التأكد من صحتها”، معتبرا إياها شبيهة بموقع التواصل الاجتماعي ” الفايسبوك” .

وأضاف ڤرين، أن أغلبية الصحافيين العاملين بالصحف الإلكترونية غير متمرسين في هذا المجال ولا يجيدون أبجدياته، داعيا في الوقت نفسه مسؤولي وصحافيي الصحف الإلكترونية والمواقع إلى التحلي بالمسؤولية وعدم نشر أخبار غير متأكد منها ، لأن نشر الخبر الخاطئ – يضيف حميد قرين _ ” قادر أن يضر بالأشخاص ”، كما نفى ڤرين أي إجراءات متخذة من قبل مصالحه لتشديد الرقابة على المواقع والصحف الإلكترونية.

من جهة أخرى، تحفظ ڤرين عن كشف مضامين دفتر الشروط الجديد الخاص بالقنوات التلفزيونية، مكتفيا بأنه عادي مثل باقي دفاتر شروط القنوات العالمية.

وبخصوص الدورة التكوينية التي نظمتها وزارة الاتصال لفائدة مهنيي الصحافة، أكد ڤرين أنها تدخل في إطار التكوين الأكاديمي.

للإشارة، فقد تم تنظيم دورة تكوينية تحت عنوان ”الثورة الرقمية محل تساؤل”  بالمكتبة الوطنية الحامة ونشط المحاضرة ” أندري فيتاليس” البروفيسور بجامعة بوردو مونتاني بفرنسا وقدم هذا الأخير شرحا مفصلا عن الثورة الرقمية لفائدة مهنيي الصحافة .