الرئيسية / ثقافي / الفنانة مفيدة عداس تصرح لـ “الموعد اليومي”: لن أتنازل عن حجابي مقابل الظفر بدور فني.. برنامج “أولاد الدار” ليس نسخة طبق الأصل لـ “سوق النسا”

الفنانة مفيدة عداس تصرح لـ “الموعد اليومي”: لن أتنازل عن حجابي مقابل الظفر بدور فني.. برنامج “أولاد الدار” ليس نسخة طبق الأصل لـ “سوق النسا”

في حوار خصت به الفنانة مفيدة عداس “الموعد اليومي” تطرقت في بدايته إلى الحديث عن برنامجها “أولاد الدار” الذي تستضيف فيه نخبة من ألمع نجوم الفن وأيضا شخصيات مشهورة في مجالات مختلفة، حيث قالت: برنامج “أولاد الدار” أحاول من خلاله تقريب عدة شخصيات تنشط في ميادين مختلفة من الجمهور وأحرص على طرح المواضيع التي تكون منقولة من الواقع المعيشي للمجتمع الجزائري، وأرفض أن يقارن مع البرنامج الذي كنت أشارك في تقديمه سابقا في نفس القناة، وبرنامج “أولاد الدار” ليس نسخة طبق الأصل لـ “سوق النسا”.

وعن مجال التمثيل، قالت محدثتنا: لا يمكنني أن أتخلى عن التمثيل لأنه يسري في عروقي وأكون مرتاحة جدا عندما أجسد أي شخصية فنية والتي أفضل أن أنقل من خلالها واقع مجتمعنا.

وعن رفض بعض المنتجين والمخرجين لتمثيلها بالحجاب، قالت مفيدة عداس: صحيح، أن هناك بعض المنتجين والمخرجين يرفضون توظيف الفنانات اللواتي يرتدين الحجاب بحجة أن هذا الأخير لا يناسب الدور.

وفيما يخصني، فقد رفضت عدة عروض اشترط علي أصحابها التمثيل بدون حجاب ولن أتنازل أبدا عن حجابي .

وأضافت في نفس السياق أن الحجاب لا يعرقل الفنانة في الإبداع بأدوارها.

وعن الأعمال الفنية التي أنجزت مؤخرا وبثت في رمضان، قالت محدثتنا: كان هناك تنوع في الأعمال الفنية التي بثت خلال رمضان الفارط عبر مختلف القنوات التلفزيونية الجزائرية العمومية والخاصة، لكن من حيث المستوى هناك ما يقال عنها، ونحتاج بجدية لإعطاء المشاريع الفنية للمبدعين الحقيقيين حتى نتمكن من رفع مستوانا في مجال الدراما التلفزيونية.

ولابد من التعامل مع الفنانين الحقيقيين الذين يملكون الموهبة والذين يبدعون ويمتعون الجمهور بأدائهم .

وختمت مفيدة عداس حديثها بتوجيه نداء للمسؤولين عن القطاع الفني لوضع حد للدخلاء عن الفن وضرورة اعادة الاعتبار للفنانين الحقيقيين الذين أفنوا حياتهم في خدمة الفن.

كلمتها: حاء/ ع