elmaouid

اللقاء

شوقا تغزل باللقاء القادم…

بعد الفراق الظالم المتسلط…

قبل الوصول دأبت مشاعره…

على نسج أشعار وأجمل الكلم…

 

فرحا راح يرسمها صورا…

كيف يلقاها…!

وكيف يحضنها…!

وكيف يكفكف دمعها المنساب يمسحه…!

وكيف يبدي بهجة ليخفي مظهر الحزن…!

يا لوعة الشوق ماذا فعلت بعاشق…

تشرد قلبه بين الحب والألم….

بعد الوصول كان ولم يكن…

غير الكراسي وقصائده القديمة والقلم…

وأوراق وروده للرياح لهو….

تأخذها حينا وتردها حينا….

وضع الورود كعادته….

وخط قصيدته الجديدة ورحل…

تاركا للرياح لهوها الجديد والقلم…