الرئيسية / وطني / المدير العام لشركة “ريلان” مرزوق يوسف لـ ” الموعد اليومي”: حققنا أهم أهدافنا وانتظروا هاتفا ذكيا جزائريا بعد شهرين
elmaouid

المدير العام لشركة “ريلان” مرزوق يوسف لـ ” الموعد اليومي”: حققنا أهم أهدافنا وانتظروا هاتفا ذكيا جزائريا بعد شهرين

الجزائر- كشف المدير العام لشركة “ريلان” الرائدة في صناعة الأجهزة الكهرومنزلية، مرزوق يوسف، أن علامة “ريلان”  تسعى لتحقيق الريادة في  سوق الأجهزة الإلكترونية والكهرومنزلية في الجزائر، مضيفا أن علامة

“ريلان” تمكنت خلال مسيرتها في الجزائر  من تحقيق عديد الأهداف التي سطرتها، كما شهد رقم أعمالها ارتفاعا إضافة إلى ارتفاع حصتها في السوق، وهو ما يعكس العناية التي توليها الشركة لتقديم منتجات ذات نوعية تنافسية وسعر مخفض بالإضافة إلى إعطاء أهمية  لمصلحة ما بعد البيع من خلال نقديم أحسن الخدمات للزبائن.

وأضاف مرزوق يوسف، على هامش ندوة صحفية عقب تدشين قاعة العرض بالحميز بالعاصمة، أن  الحكومة عملت على تشجيع الشركات لإنتاج منتوجات من شأنها المحافظة على الطاقة، وعليه فقد قامت “ريلان” بطرح  ثلاجات بتقنية “انفرتر” المتميزة بخاصية اقتصاد الطاقة من صنف “أ بلوس بلوس” مع منح 10 سنوات ضمانا، كما تم إطلاق تشكيلة هامة من شاشات التلفاز، كما قامت الشركة بتصنيع البطاقة الأم في مصنع ولاية عنابة، كما تنتج الشركة كذلك أجهزة استقبال ذات جودة عالمية وسعر في المتناول، كما ستشرع “ريلان” خلال الشهرين المقبلين في تركيب أول هاتف ذكي يتميز بعديد الخصائص الحديثة حيث سيطلق  بأسعار جد تنافسية، مضيفا أن المستهلك الجزائري اليوم أصبح ملحا في طلباته فأصبح مواكبا للتكنولوجيا وهو ما يدفع بالعلامة الجزائرية الرائدة ريلان  إلى أن تقحم أخر التكنولوجيات والتي من شأنها مواكبة منتجاتها.

كما عرج مرزوق إلى بعض الأرقام التي حققتها علامة ريلان  بداية من نسبة الاندماج في عديد منتجاتها والتي تلامس 40 بالمائة، كما أن عدد موظفي الشركة بلغ 400 عامل.

للعلم  فإن منتجات علامة “ريلان” تتمتع بسمعة جيدة في السوق الجزائرية بسبب جودتها، فبالنسبة للثلاجات يتم الاعتماد على التكنولوجيا اليابانية، أما فيما يخص الأفران فيتم الاعتماد فيها على التكنولوجية السويدية، أما فيما يخص قدرة إنتاج الثلاجات فتقدر بنحو 480 ثلاجة في اليوم، وهو ما يعادل 120 ألف ثلاجة في السنة لفريق عمل بثماني ساعات في اليوم.