الرئيسية / محلي / المستفيدون من المحلات الخشبية يستنجدون بالوالي

المستفيدون من المحلات الخشبية يستنجدون بالوالي

 يعاني الشباب المستفيدون من المحلات الخشبية المنجزة في منطقة المديوس التي تعتبر امتدادا لمنطقة فرضوة التابعة لبلدية سيدي مروان،

الأمرين جراء عدم ربط محلاتهم بمختلف الشبكات كالكهرباء والغاز والصرف الصحي رغم وقوعها في منطقة سياحية تعتبر من أجمل المناطق على حافة سد بني هارون، ما جعلها منطقة محج للزوار والسائحين لغرض النزهة على حافة سد بني هارون المملوءة بأشجار الصنوبر التي زادت المكان جمالا، وأعطته حلة بهية بامتزاج زرقة مياه السد بخضرة أشجار الصنوبر.

وأكد المستفيدون لـ “الموعد اليومي” أن هذه المحلات الخشبية التابعة إلى بلدية سيدي مروان استفادوا منها لممارسة عدد من النشاطات لتشجيع السياحة، غير أن فرحتهم لم تكتمل بعدما طالبتهم مصالح البلدية بالتكفل بالتهيئة الخارجية لهذه المحلات، ما وضع البعض في ورطة خاصة مع زيادة أسعار مواد البناء، وأوضح محدثونا أنهم في حاجة ماسة لالتفاتة حقيقية من السلطات البلدية ووالي الولاية لإنقاذ هذا المشروع من الفشل.