الرئيسية / ثقافي / الموروث الثقافي اليمني في ضيافة قسنطينة

الموروث الثقافي اليمني في ضيافة قسنطينة

استضافت قسنطينة معرضا للصور يحكي عن تاريخ اليمن وحضارته وموروثه الثقافي الذي أقامه وفد طلبة اليمن في جامعة الإخوه منتوري.

وتخلل المعرض عروض فنية فلكلورية عكست ثراء الموروث اليمني وتنوعه وأصالة التراث الانساني اليمني ورقصات شعبية من التراث اليمني الزاخر والمتنوع، في الهواء الطلق نالت جميعها اعجاب الحاضرين وفي

مقدمتهم عدد من الطلاب العرب في الجامعة.

وتضمّن المعرض صورا ومجسمات تحكي عن اليمن وإرثه التاريخي الأصيل وأهميته على الخارطة التاريخية والحضارية والثقافية الدولية والدور الفاعل والمؤثر الذي لعبته في التاريخ الانساني القديم على المستوى الاقتصادي والثقافي والحضاري، على ضوء ما تحكيه الشواهد والتحف والمعروضات الفنية الرائعة في المعرض.

ودعا الطلاب اليمنيون الحضور إلى الاستمتاع بالعروض المختلفة لنماذج من التراث الشعبي اليمني واللباس التقليدي والأكلات الشعبية اليمنية والرقصات الفلكلورية والصور التي تحكي عن الحضارة اليمنية والعادات والتقاليد العريقة.

وفي سياق متصل، اعتبرت رئاسة جامعة الإخوة منتوري معرض الصور اليمني بمثابة نافذة يطل من خلالها الشعب الأمريكي على العمق الحضاري الذي يحكي الدور الذي قامت به اليمن في تاريخ الحضارات الانسانية منذ آلاف السنين، حيث يزخر اليمن بموورث حضاري وتراث انساني عظيم يجعله في صدارة البلدان الحضارية في العالم.