الرئيسية / ثقافي / النجم محمد علاوة يؤكد لـ “الموعد اليومي”: أنا محظوظ بغنائي مع العملاقين إيدير وآيت منڤلات
elmaouid

النجم محمد علاوة يؤكد لـ “الموعد اليومي”: أنا محظوظ بغنائي مع العملاقين إيدير وآيت منڤلات

في تصريح خص به “الموعد اليومي”، تطرق نجم الأغنية القبائلية محمد علاوة في البداية إلى الحفل الفني الذي سيحييه مع العملاقين لونيس آيت منڤلات وإيدير بقاعة “بارسي” بفرنسا في 12 جانفي القادم، وهذا في

إطار الاحتفالات بالسنة الأمازيغية الجديدة.

وأشار في هذا السياق إلى أنه اعتاد على الغناء مع العمالقة خاصة في الحفلات الخاصة بالسنة الأمازيغية الجديدة، لكن افتخاره كبير بغنائه إلى جانب الفنانين الكبيرين لونيس آيت منڤلات وإيدير في حفل (3،2،1 قبايل).

وأضاف قائلا: “الجمهور متعطش كثيرا لمثل هذه الحفلات التي يلتقي فيها بفنانيه، وحضوره القوي دليل على حبه ومتابعته لمسيرة فنانيه”.

وعن الحضور القوي للجمهور لحفلاته خاصة تلك التي يقدمها في فرنسا، قال علاوة: “الترويج الاعلامي الكبير لفترة زمنية طويلة تسبق إحياء الحفل بشهور وراء الحضور القوي للجمهور، وأتوقع هذه المرة حضورا مكثفا للجماهير، كون الحفل سيحييه أيضا عملاقان للأغنية القبائلية الأصيلة واللذان يملكان شعبية كبيرة وخلاله سأؤدي فيه أشهر أغانيَ خاصة تلك التي يحبها جمهوري”.

وعن الانتقادات السلبية التي تقال ضده من حين لآخر، قال محمد علاوة: “غير مهتم بها لأنها في أغلب الأحيان تكون غير مؤسسة وفي غير محلها. وهذا لا يعني أنني ضد الانتقادات، بل أنا أفضّل أن تكون الانتقادات في محلها وتفيدني في مسيرتي الفنية”.

وعن تألقه المستمر في مجال الغناء، قال علاوة: “إن محتوى أغنياتي يعبر عن واقع جزائري محض بسلبياته وإيجابياته، تحمل الكثير من المواضيع التي يعيشها خاصة الشباب الجزائري وأسعد كثيرا حينما تردد أغنياتي من طرف الجمهور، وهذا الأمر يحفزني أكثر على تقديم الأفضل في كل مرة”.

وبخصوص الانتقادات الموجهة لأبناء جيله من الفنانين الذين يقدمون أغاني هابطة، قال محدثنا: “أنا مسؤول فقط عن فني وما أقدمه لجمهوري واحترامي لهذا الأخير كاحترامي لأهلي وعائلتي، ولا أرضى أبدا بتقديم أعمال فنية ماجنة حتى ولو كانت مكسبة ماديا”.

من جهة أخرى، أكد علاوة أنه يريد تشريف الأغنية القبائلية داخل وخارج الوطن مواصلة لما قدمه العمالقة وكبار الفنانين المؤدين لهذا النوع من الفن.

كلمته:حورية/ق