الرئيسية / محلي / الوالي يطالب بتدعيم مصنع بلارة
elmaouid

الوالي يطالب بتدعيم مصنع بلارة

 حذر والي ولاية جيجل السيد العربي مرزوق مؤسسات إنجاز ورشات مصنع بلارة من التوظيف دون المرور عبر وكالات التشغيل، وأشار في نفس الوقت إلى أن الدولة تقدم لهذا المشروع كل التسهيلات لإنهاء عمليات الإنجاز في وقتها وتسليمه في آجاله التعاقدي المحدد، ولتحقيق ذلك طالب مؤسسات الإنجاز بضرورة الرفع من وتيرة الإنجاز إلى ثلاث فرق بدل فرقتين.

وخلال هذه الزيارة، تفقد والي ولاية جيجل عدة محطات وهي محطة توليد الكهرباء بطاقة 1600 ميغاواط، وزيارة مشروع إنجاز محكمة الميلية ومشاريع سكنات اجتماعية، وقد وقف على سير مشروع مركب الحديد والصلب، أين تقوم الشركة المنجزة بوضع الأوتاد، وتهيئ أرضية المصنع، وإنجاز الدرفلة التي وصل الإنجاز بها إلى 59 بالمائة، وقد أكد مسؤولو المصنع أن بداية التجارب لتشغيل الدرفلة سيكون في بداية السنة المقبلة، على أن يدخل حيز الخدمة في جوان من سنة 2017، وهو ما سيجعل انطلاق إنتاج الحديد والصلب في موعده المحدد.

من جهة، فقد وظفت شركة الإنجاز 2400 عامل، وينتظر تدعيمها بحوالي 1000 عامل قبل نهاية السنة الجارية، ومن جهة أخرى، فقد أشار مسؤولو الشركة إلى أنه سيكون اتفاق مع شركة خاصة لمرافقة الإطارات الذين سيوظفون بالمصنع، أين ستشرف هذه المؤسسة على تكوينهم ومتابعة عملية الإنتاج خلال فترة معينة ومحددة، وأكدوا أن هذا الإجراء ضروري حسب ما تتطلبه التجهيزات الحديثة التي ستستعمل، والتي تتطلب تكوينا خاصا ويدا عاملة احترافية.

ممثل شركة “دانييلي” طالب بتسهيل إجراءات استقدام 400 عامل تابعين للشركة ومن دول “تايلاندا” للإسراع في عملية تركيب أجزاء ميكانيكية عالية الدقة بالمصنع، من جهته والي الولاية أكد أن هذا سيكون محل نقاش في الإجتماعات المقبلة، وأنه على المؤسسة تقديم الإحتياجات الفعلية والمعلومات الصحيحة من يد عاملة أجنبية، موضحا في نفس الوقت أن أولوية التشغيل ستكون لليد العاملة المحلية، لذلك حذر والي الولاية المؤسسة من التوظيف خارج وكالة التشغيل.

أثناء تفقده لورشات التشغيل بالمصنع، التقى والي الولاية بممثلي 380 عاملا بشركة متعاقدة مع دانييلي، أين أشاروا إلى أنه تم طردهم تعسفيا، لرفض الشركة تجديد العقد معهم وطالبوهم بالمرور على وكالة التشغيل لإعادة توظيفهم من جديد مع الشركة التي ستحل محل الشركة الأولى، وفي هذا الشأن طمأن والي الولاية العمال المفصولين وأكد لهم أنه قدم تعليمات تمنحهم الأولوية في التوظيف خلال تجديد العقد مع شركة أخرى.

وأثناء معاينته لبعض المشاريع التنموية ببلديتي الميلية وأولاد يحيى خدروش، شدد والي الولاية السيد العربي مرزوق على مؤسسات الإنجاز فأعطى مهلة لتهيئة منطقة النشاطات بشوف الإثنين ببلدية أولاد يحيى، والتشديد أيضا على شركة إنجاز محطة توليد الكهرباء التي تعرف تأخرا كبيرا.