الرئيسية / محلي / انطلاق موسم الاصطياف من شاطئ ريزي عمر

انطلاق موسم الاصطياف من شاطئ ريزي عمر

 أعطى والي عنابة يوسف شرفة إشارة انطلاق موسم الاصطياف بشاطئ ريزي عمر، حيث حضر التظاهرة كل شركاء القطاع السياحي والجمعيات ومختلف البلديات الأخرى،

إلى جانب حضور الجهات الأمنية والعسكرية، وقد تم تقديم عدة عروض بهلوانية وثقافية أعطت للسياحة بالولاية دفعا قويا، كما شارك في فعاليات موسم الاصطياف بعنابة جمعيات ثقافية منها جمعية إشراق بونة التي قدمت فواصل غنائية وأخرى في طابع الأندلسي والفقيرات.

من جهته، أكد والي عنابة على ضرورة إنجاح موسم الاصطياف وتعزيز نشاط التنمية السياحية، من خلال تنظيم تظاهرات اقتصادية مع تنظيم معارض للصناعات التقليدية لتعريف الجمهور والسواح بالمنتوجات التي تتوفر عليها المنطقة خاصة تلك المتعلقة بالحرف وصناعة الفخار والرسم على الزجاج.

وعلى صعيد آخر، تم السنة الجارية إطلاق نشاط21 شاطئا مسموحا للسباحة، وقد نظمت المصالح الولائية على هامش انطلاق موسم الاصطياف مسابقة أحسن شاطئ نظيف لتحسين مستوى الاهتمام بالشواطئ وتوسيع ثقافة الاهتمام بالمدن السياحية والمناطق الجميلة، ليبقى مشكل الإيواء مطروحا بشدة لنقص مرافق وهياكل الاستقبال رغم وفرة الفنادق محدودة السعة لتصل طاقة الإيواء إلى 1429 سرير بجميع الفنادق و3 آلاف سرير بالمخيمات التي عرفت زيادة طفيفة.

وأمام هذا العجز، فإن عشرات العائلات بعنابة تهجر شققها وبيوتها وتؤجرها إلى المصطافين، وقد حاولت البلدية تنظيم هذه العملية وفق إجراءات تنظيمية، غير أنها لم تتحكم فيها لعدم استجابة المواطنين بما يطرح مخاوف جديدة شبيهة لسيناريو السنوات الماضية بسبب كثرة الاعتداءات وتغلغل الفئات المنحرفة التي وجدت أماكن الإيواء خارج الرقابة الوقائية خاصة بمدينة عنابة قبلة المصطافين التي استفادت هذه السنة بما يقارب من 10ملايير سنتيم لإنجاز العديد من مشاريع التهيئة التي بلغت أشغالها 80 بالمائة، ولكنها تحتاج إلى المزيد من الاهتمام لتحسين الصورة الجمالية لمدينة عنابة السياحية التي فقدت الكثير من مميزاتها. للإشارة، فإنه سيتم الإفراج عن مشروع فندق الشيراتون نهاية شهر جويلية القادم.

أنفال. خ