الرئيسية / دولي / بان كى مون يطالب بالضغط من أجل الانتقال السياسى فى سوريا

بان كى مون يطالب بالضغط من أجل الانتقال السياسى فى سوريا

دعا الأمين العام للأمم المتحدة دول الشرق الاوسط والقوى العالمية إلى استخدام نفوذها لإقناع الفصائل المتحاربة فى سوريا بمناقشة عملية انتقال سياسى فى الدولة التى مزقتها الحرب، وذلك اثناء زيارته إلى قطر.وقال بان كى مون أن وقفا كاملا وفوريا للاعمال القتالية مطلوب فى سوريا، ويتعين أن يكون مصحوبا بمناقشة نوع الانتقال السياسى الذى سيتبع ذلك. وحذر من انه ربما يحدث تصعيد للقتال فى حال لم تجر تلك

المفاوضات.كذلك حذر بان من اللجوء إلى “سياسات قصيرة النظر وأساليب قمعية” فى مواجهة المتطرفين، قائلا أن ذلك يفاقم المشاكل ويقوم بدور مساعد فى تجنيد الإرهابيين.وكانت قد دخلت الحرب على تنظيم “داعش” في سوريا منحىً جديداً، حيث قام قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط، الجنرال جوزيف فوتيل، بزيارة سرية إلى الشمال السوري هدفها التحضر لهجوم الرقة وأبلغ قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط، وهو أرفع مسؤول أميركي يزور سوريا منذ انطلاق العملية العسكرية الأميركية ضد التنظيم، فريق من الصحافيين، رافقه في رحلته القصيرة، أن زيارته هدفت لبناء تحالفات تجمع العرب والأكراد في مواجهة “داعش”.وإن جاءت زيارة الجنرال فوتيل لتعزز الرؤية الأميركية بمحاربة “داعش” من خلال دعم قوات محلية، بحسب تصريحاته، فإن قادة في قوات سوريا الديمقراطية طالبوه بتزويدهم بعربات مدرعة وأسلحة ثقيلة، فضلاً عن قاذفات الصواريخ وقذائف الهاون.