الرئيسية / منبر القراء / بصمة وَلَه
elmaouid

بصمة وَلَه

ويلعنني الحنين… حين أرنو إليك….

يستفز فيّا كبريائي..

يشدّني من يدي..

يصفعني بنظرته الجامحة..

 

لتفيض أمواج عيني..

كعاصفة هوجاء

تجتاحني..

تستبيح صمتي..

وتنساب بجنون.. على علبة ألوانك..

يمتزج بوحها… حنينها….

كبرياؤها… أنينها..

فتغدو في لحظة.. بحيرة ألوان..

الأزرق فيها.. دليلي إليك…

يحمل عنّي ريشتي..

يرسم دروب اللقاء…

على جدار ذاكرتي.. منحوتة صورك..

لكنّه.. للحنين..

للبوح الحزين..

للعشق الدفين..

على جدار غرفتي.. يرسمك…

تبتسم شفاهي.. بسخاء…

أنت الآن معي…

على أجنحة شوقي.. تترنح بهدوء..

تغتال لغة المسافات..

تمحو حروف الوجع…

تنتشي أحلامي بك…

أيها المتيّم بالصمت..

في محراب لهفتي..

اخلع نعليك واسترح..

بدموع عيني تيمم…

أسقط عنك.. ذنوب الهجر جميعها…

رتّل.. حروف صلاتك..

لا صوت يعلو بعد اليوم هنا…

سوى… جنون لقائك…