الرئيسية / وطني / بعد انتشار الوباء في 10 ولايات.. مليونا جرعة لقاح لمواجهة الحمى القلاعية
elmaouid

بعد انتشار الوباء في 10 ولايات.. مليونا جرعة لقاح لمواجهة الحمى القلاعية

الجزائر- أكدت وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، أن عدد حالات الإصابة بداء الحمى القلاعية ارتفعت من 40 حالة بداية جويلية المنقضي، إلى 190 إصابة فعلية عبر 10 ولايات.

وجاء في بيان للوزارة، الثلاثاء، أنه “مع اقتراب عيد الأضحى يظهر مرض الحمى القلاعية مرة أخرى على مستوى 10 ولايات على مستوى الوطن حيث تم تسجيل 180 حالة إصابة فعلية بهذا المرض”.

وضمن إجراءات الحد من انتشار الوباء فتحت الوزارة بشكل مستعجل السوق لاقتناء مليوني جرعة من اللقاح، وذلك تحسبا لعيد الأضحى.

وذكر البيان، عقب لقاء جمع أمين عام وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، كمال شادي، مع المفتشين البيطريين للولايات والذي خصّص لتقييم الوضع في مجال مرض الحمى القلاعية والآلية التي وضعتها الوزارة بمناسبة عيد الأضحى، أن المسؤول شدّد على ضرورة منع المربين من شراء الحيوانات والإبلاغ عن الحالات المشتبه بإصابتها بمرض الحمى القلاعية، مؤكدا وصول الوباء الفيروسي الى 10 ولايات ويتعلق الأمر بـ:البويرة، تيزي وزو، بجاية، سطيف، تيبازة، المدية، أم البواقي، برج بوعريريج، الشلف والبليدة.

وأضاف المصدر أنه تم توجيه تعليمات صارمة للمفتشين البيطريين من جميع الولايات، بضمان مراقبة ذبح المواشي في يوم العيد وضمان احترام القواعد الصحية السارية على مستوى الأسواق ونقاط البيع الأخرى، مع تسليم الشهادات الصحية لمرافقة الماشية، لا سيما بالنسبة للمربين الذين يتنقلون نحو الولايات الأخرى.

وأكد كمال شادي أنه ضمن التدابير التي اتخذها الوزارة في إطار مكافحة الوباء منذ أول تبليغ بشأنه يوم 21 جوان في ولاية تيزي وزو، ستشرف المصالح البيطرية التابعة للوزارة على عمليات ذبح الأبقار المصابة، إضافة إلى تكفل الولاة بتنظيم حركة الماشية وإغلاق الأسواق حسب وضع كل ولاية، إضافة إلى تعزيز عمليات البحث ومراقبة الماشية، من خلال تعبئة جميع الأطباء البيطريين والممارسين الخواص، إضافة إلى توفير المطهر بالولايات لتنفيذ عمليات التطهير على مستوى البؤر.

وكان وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، عبد القادر بوعزقي قد صرح خلال زيارة ميدانية إلى المناطق الزراعية بولاية الجزائر العاصمة إنه تم معالجة جميع الحالات التي سجلت، مضيفا أنه تم اتخاذ كل التدابير لاحتواء والحد من هذا المرض.

ومن بين هذه التدابير، أشار بوعزقي إلى حظر حركة الماشية من ولاية إلى أخرى إلى جانب تجنيد الأطباء البيطريين ومنع استيراد المواشي حتى يتم حل هذه المشكلة.

وأفاد بوعزقي في السياق ذاته بأنه سيتم استيراد اللقاحات بسرعة للشروع في تطعيم جميع المواشي.