الرئيسية / رياضي /  بعد تخطي البلوز عقبة المانيو…كونتي ينتقد خطة مورينيو.. ويرفض الالتفات إلى “السيرك”
elmaouid

 بعد تخطي البلوز عقبة المانيو…كونتي ينتقد خطة مورينيو.. ويرفض الالتفات إلى “السيرك”

 وجه أنطونيو كونتي، مدرب تشيلسي، انتقادات إلى خطط جوزي مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد، مساء الاثنين، واتهمه بمحاولة إخراج صانع اللعب البلجيكي المؤثر إيدن هازارد من مباراة ربع نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بملعب ستامفورد بريدج.

وأفلت هازارد من العنف وساعد تشيلسي على الفوز 1 – صفر في المباراة المتوترة التي لعب خلالها يونايتد بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 35 عندما حصل الإسباني أندير هيريرا على الإنذار الثاني.

وقال كونتي “جئنا لكي نلعب كرة قدم، لكن لمدة 25 دقيقة كان من المستحيل بالنسبة لهازارد اللعب لأنه كان يتعرض للركل، قد تكون هذه خطة. أعتقد أن الجميع شاهد ذلك، في بعض الأحيان عندما تلعب ضد لاعب لديه موهبة جيدة تحاول إرهابه. أعتقد أن الحكم يجب أن يحمي هذا النوع من اللاعبين”.

وأشاد كونتي، الذي سيلتقي فريقه متصدر الدوري الانجليزي الممتاز مع توتنهام هوتسبير في الدور قبل النهائي، بصبر لاعبه البلجيكي، ومضى قائلا: “من الصعب للغاية أن تتلقى ركلة من الخلف، لديه شخصية قوية وأظهرها اليوم”.

وقال كونتي، الذي وبخه سلفه مورينيو بسبب احتفاله بحماس شديد بالهدف الرابع في فوز تشيلسي الساحق 4- صفر على يونايتد في أكتوبر الماضي، إنه سيطر على انفعالاته في مباراة الاثنين.

لكن المدربين دخلا في مواجهة خارج خطوط الملعب في الشوط الأول بعد سلسلة من المخالفات العنيفة ضد هازارد وتعين على الحكم الرابع الفصل بينهما. وأوقف الحكم مايكل أوليفر المباراة ليطلب من المدربين الهدوء.

وضرب كونتي الهواء بقبضته بدلا من احتفاله المعتاد بالذهاب للمشجعين بعد هدف نغولو كانتي في الدقيقة 51 لصالح تشيلسي.

وقال المدرب الايطالي “سيطرت على انفعالاتي اليوم. لم أمجد هدفنا لكن من الطبيعي بالنسبة للمدربين محاولة بذل كل ما في وسعهم من أجل محاولة دفع الفريق للأمام”.

ووصفت المباراة بأنها مواجهة بين مدرب تشيلسي الحالي والسابق، لكن كونتي الساعي لإحراز ثنائية الدوري والكأس قال: “المدرب ليس أهم شيء. أهم شيء هو ما يحدث في أرض الملعب. بالنسبة لي ما يحدث في الخارج مجرد سيرك”.

وأضاف “بالنسبة لي مانشستر يونايتد يملك أفضل قائمة لاعبين في الدوري الإنجليزي، والكثير من اللاعبين الجيدين، وبالنسبة لنا علينا أن نكون سعداء بالتأهل للدور المقبل، وأننا انتصرنا على خصم كبير”.

وسيواجه البلوز توتنهام في الدور نصف النهائي من البطولة، منتصف أفريل المقبل على ملعب “ويمبلي”.

وقال كونتي، عن مواجهة توتنهام هوتسبير المقبلة، “إنها مباراة صعبة أيضًا مثلما كانت مواجهة ربع النهائي صعبة أمام مانشستر يونايتد”.

واختتم المدير الفني السابق لجوفنتوس والمنتخب الإيطالي “الآن نحن سنذهب لويمبلي لمواجهة توتنهام، وهو أحد فرق المقدمة، ولكن الآن علينا أن نكون راضيين عما قدمناه هذا الموسم”.