الرئيسية / وطني / بعد شكوى لدى سلطة الضبط للتدخل لمراقبة تجاوزاتها… نقابة “سونلغاز” تشكو مؤسسة الكهرباء والغاز لرئيس الجمهورية
elmaouid

بعد شكوى لدى سلطة الضبط للتدخل لمراقبة تجاوزاتها… نقابة “سونلغاز” تشكو مؤسسة الكهرباء والغاز لرئيس الجمهورية

الجزائر -جددت النقابة الوطنية المستقلة لعمال الكهرباء والغاز ندائها إلى رئاسة الجمهورية للتدخل وإرجاع شركة سونلغاز لجادة الصواب من خلال فرض تحسين خدمتها العمومية للمواطنين وتوعيتهم بالتعريفات

المعتمدة”، وطالبت بـ”ضرورة إعادة هيكلة هذه المؤسسة الرقابية”.

هذا وتوجهت النقابة بنداء عاجل إلى “سلطة ضبط الكهرباء والغاز بالعمل الجدي والفعال من أجل مراقبة الشركة الوحيدة لإنتاج وتوزيع الكهرباء والحرص على تطبيقها للقانون”.

ودعت نقابة “سونلغاز” إلى “مكافحة ظاهرة رداءة الخدمة العمومية وسوء تسيير من اجل تطوير رؤية الشركة من أجل ازدهارها وتطورها وبالنتيجة الحتمية تطور وازدهار الحقوق العمالية”.

هذا وذكرت النقابة الوطنية المستقلة لعمال الكهرباء والغاز “بالحملة الوطنية التي أطقلتها من أجل خدمة عمومية أفضل في بدايتها”، مثمنة “تفاعل كل المواطنين والشخصيات الوطنية الذين تفاعلوا مع المناشير التوضيحية للتعريفات الكهربائية المعتمدة”. وقالت في ذات الصدد إنه بات من الأجدر بشركة سونلغاز القيام بحملة وطنية وفتح أبوابها للمواطن لتوضيح مزايا التعريفات المعتمدة من سلطة ضبط الكهرباء والغاز”، مؤكدة أنه “من غير المعقول أن نحل محل الشركة ونجتهد لتوضيح خدماتها للمواطن، في حين أنها تغرد خارج السرب وتشن حملات ترشيد الكهرباء بأموال العمال التي هي إهدار للمال العام وإخفاق جديد للنظرة التجارية للمؤسسة العمومية”.

وكشفت أنها “ستعمل في الأيام القادمة على توضيح أكبر بالتعريفات الكهربائية للمواطنين في حال إصرار شركة سونلغاز على إخفاء التعريفات عنه واستكمالها هذه الاستراتيجية العقيمة في التسيير”، متسائلة “كيف للشركة أن تحاول إقناع إخواننا بالجنوب بترشيد الكهرباء لدفع فاتورة أقل في ظل هذه الحرارة المرتفعة، بدل توضيح التعريفات التي توفر بديلا آخر للاستهلاك الطاقوي والتي يمكن بواسطتها تخفيض الفاتورة الكهربائية للمواطن مع ترشيد استهلاك الكهرباء ساعات الذروة، قائلة “ألم يحن وقت تغيير المفاهيم لمن يتحكم في تسيير الشركة؟”.