الرئيسية / محلي / بعد عام من استلامهم لشققهم الخالية من الضروريات… سكان “عدل” بسيدي عبد الله محرومون من غاز المدينة
elmaouid

بعد عام من استلامهم لشققهم الخالية من الضروريات… سكان “عدل” بسيدي عبد الله محرومون من غاز المدينة

ما يزال عدد من السكان القاطنين على مستوى سكنات عدل بسيدي عبد الله التابعة لبلدية المعالمة ينددون بالنقائص التي وجدوا عليها سكناتهم رغم الصدى الاعلامي الذي رافق تشييدها، وجعلها تبدو كالحلم بالنسبة

للمكتتبين الذين تفاجأوا لغياب كثير من الخدمات بها، فلا ماء ولا كهرباء ولا غاز المدينة في وضع أثار حفيظتهم وجعلهم ينظمون وقفات احتجاجية للتنديد بهذا المشكل، لتكلل الاحتجاجات بالنجاح في افتكاك بعض الحقوق دون أخرى على رأسها غاز المدينة الذي لا يزال مطلبا يراوح مكانه، داعين السلطات إلى تحمل مسؤولياتها وتمكينهم من مطالبهم كاملة، خاصة وأنهم دخلوا الشقق قبل عام كامل من الآن.

اشتكى عدد من السكان القاطنين بسكنات عدل بسيدي عبد الله من التماطل الذي حرمهم من الغاز الطبيعي، حيث ومنذ ما يفوق السنة من استلامهم لهذه السكنات في ظروف جد مزرية جراء الغياب شبه التام لضروريات العيش الكريم بعد أن كانت غير موصلة بشبكات الكهرباء والمياه الصالحة للشرب وحتى التهيئة الخارجية التي كانت غائبة تماما، ولكن غياب غاز المدينة من سكناتهم أثر بشكل سلبي على يومياتهم، حيث طالبوا السلطات المعنية بضرورة التدخل العاجل لربطهم بالغاز بعد أن باتوا يدخلون في رحلة البحث عن قارورة غاز البوتان المنعدمة بالمنطقة، مما يجبرهم على شرائها في مناطق بعيدة عن حيهم على غرار بلدية زرالدة والرحمانية والدويرة وخرايسية وغيرها.

وحسب السكان، فإنهم اضطروا في ظل هذه الظروف إلى تنظيم وقفات احتجاجية تعبيرا منهم عن رفضهم للأوضاع غير الملائمة التي وجدوا عليها شققهم جراء افتقارها لمختلف أنواع الخدمات رغم الصدى الاعلامي الذي رافق تشييد هذه السكنات طوال فترة الانجاز، معربين عن استنكارهم الشديد لما أُجبروا على التعايش معه خاصة مع بروز مشكل جديد كانوا في غنى عنه ممثلا في دخول بعض العصابات والمنحرفين إلى الحي مستغلين غياب الأمن، إذ لم يجدوا أي حرج في خلق الفوضى واختلاق الشجارات.