الرئيسية / رياضي / بلماضي يتنفس الصعداء.. انفراج وضعية خاسف

بلماضي يتنفس الصعداء.. انفراج وضعية خاسف

بعد انتظار طويل لأكثر من 3 أشهر، شهدت أزمة اللاعب الجزائري وظهير تونديلا البرتغالي نوفل خاسف تطورات إيجابية، وهذا بعد أن تم رفع العقوبة التي كانت مسلطة عليه من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم.

ووفقاً لموقع “جيروندان” الفرنسي، فإن “فيفا” رفع العقوبة المسلطة على نوفل خاسف، والمتمثلة في منعه من اللعب أربعة أشهر، وذلك بسبب شكوى مقدمة من ناديه السابق نصر حسين داي، وذلك بسبب إخلاله بأحد شروط العقد.

وشهدت التحضيرات الأولية للموسم الكروي لفريق تونديلا البرتغالي حضور نوفل خاسف، وهو ما يؤكد رفع العقوبة التي تعرض لها، والتي تضاف كذلك إلى غرامة مالية قدرها 160 ألف يورو، تم فرضها عليه نهاية شهر مارس الماضي.

وتعد هذه التطورات بمثابة المفاجأة السارة للمدير الفني جمال بلماضي، الذي كان يفتقر إلى ظهير أيسر ثابت يكون بديلاً لرامي بن سبعيني، حيث قام المدرب السابق لمنتخب قطر باختبار لاعبين آخرين في ذلك المركز، على غرار محمد فارس وأيوب عبد اللاوي، لتأتي عودة خاسف التي ستعطيه خيارات أكثر.

وكان نوفل خاسف قد سجل ظهوره الأول مع المنتخب الجزائري في مباراة بوتسوانا في شهر مارس الماضي، بعد دخوله احتياطياً في آخر دقائق المباراة، وفي لقاء يندرج ضمن الجولة الأخيرة من تصفيات كأس أمم إفريقيا لكرة القدم، قبل أن يُبعد من طرف المدرب جمال بلماضي في المعسكر الأخير لعدم انقضاء العقوبة المسلطة عليه.

ب/ص